شريط الأخبار

موقع ويكيليكس: رئيس الشباك قلق من العرب في الكيان

10:19 - 08 كانون أول / أبريل 2011


موقع ويكيليكس: رئيس الشباك قلق من العرب في الكيان

فلسطين اليوم-وكالات

كشف موقع ويكيليكس النقاب عن برقية كان السفير الأمريكي في إسرائيل سابقا، ريتشارد جونز، وكتب عليها 'سري للغاية'، حول لقائه مع رئيس الشباك المنتهية ولايته يوفال دسكين، حول العرب في إسرائيل أنهم يستغلون وبشكل سيء حقوقهم المدنية.

وحسب البرقية، فإن رئيس الشباك شعر بعدم الارتياح للأسئلة التي وجهها له السفير، حول العرب في إسرائيل، 'لأنه أمر داخلي إسرائيلي'، لكنه أجاب في نهاية الأمر على الأسئلة.

'يحاول 'الشباك' تحفيز الحكومة بالعمل من أجل دمج العرب في الدولة، لكن جميع الأفكار التي تم طرحها  بحاجة إلى الأموال، والحكومة لا تملك مثل هذه الأموال'، قال ديسكين.

وكتب السفير الأمريكي في البرقية عن اللقاء، الذي عقد يوم 22 من شهر أيار 2008: إن رئيس الشباك عبّر عن قلقه من تصرّفات العرب في إسرائيل.

وأضاف ديسكين: 'الكثيرون منهم يستغلون حقوقهم أكثر من اللازم، وقيادتهم السياسية تحاول وصف الصراع الإسرائيلي الفلسطيني بأنه صراع وطني، لكنها فشلت في ذلك، لأن ما يهم الأغلبية الساحقة منهم الحياة اليومية'.

وقال: 'الشباك يراقب بشكل مكثف تحركات العرب في إسرائيل، بشكل خاص مراقبة المتطرفين منهم'، مؤكدا أن الشباك يراقب البدو والدروز بسبب المشاكل التي يعانون منها.

ديسكين وحسب البرقية قال للسفير: إن التحدي الذي تواجهه دولة إسرائيل اليوم، هو كيف يمكن دمج العرب في الدولة- 'المهمة صعبة ومعقدة، لأنها تلزم العرب أن يتغلبوا على أزمة الهوية والانتماء، والعرب يريدون العيش في إسرائيل لكنهم يعانون من مشكلة تعريف أنفسهم، لأنهم يعتبرون أنفسهم أولا وقبل كل شيء عربا وفي بعض الأحيان مسلمين، لكنهم لا يعرّفون أنفسهم مواطنين في دولة إسرائيل'.

وحول موقفه من أعضاء الكنيست العرب، قال ديسكين: إن إحدى المشاكل الصعبة التي تواجهها إسرائيل، هي زيارة أعضاء الكنيست للدول العربية- 'هم يستغلون حصانتهم وخلال زياراتهم لسوريا يلتقون مع منظمات مثل حزب الله، ولا يقومون بالحديث عن الديمقراطية الإسرائيلية، لكنهم يتعاونون مع الرئيس بشار الأسد'.

ويدّعي ديسكين أن الوضع الاقتصادي للعرب في إسرائيل، أفضل بكثير من وضع العرب في الدول المجاورة لإسرائيل.

وحسب البرقية فان ديسكين والسفير الأمريكي، بحثا موضوع توزيع المنح الدراسية لطلاب عرب للدراسة في الولايات المتحدة، مع تأكيد السفير على أن الطلاب الذين سيحصلون على المنح هم من يحصلون على توصية من 'الشباك'.

ــ

 

انشر عبر