شريط الأخبار

حلف شمال الأطلسي: قوات القذافي تستخدم دروعا بشرية لحماية مواقعها

10:04 - 06 تشرين أول / أبريل 2011

 

حلف شمال الأطلسي: قوات القذافي تستخدم دروعا بشرية لحماية مواقعها

فلسطين اليوم _ غزة

قال مسؤولون بحلف شمال الاطلسي اليوم الاربعاء:" إن الزعيم الليبي معمر القذافي يستخدم دروعا بشرية في صد الهجمات الجوية على قواته".

 

كما اعربت المعارضة الليبية المسلحة عن غضبها تجاه ما اعتبرته بطئا من جانب القوات الغربية في دعم زحفها على الطريق الساحلي المهم.

 

واستعدت قوات المعارضة قليلة الخبرة والتدريب في معاقلها في الشرق الليبي لاستعادة الاراضي التي خسرتها في تراجعها أمام قوات القذافي الاقوى تسليحا.

 

وتحدثت قوات المعارضة عن معارك عنيفة ناحية الغرب من خط المواجهة في اجدابيا حيث يسعى الجانبان الى انهاء حالة الجمود في الحرب الدائرة في ليبيا.

 

وقال محمد المصرفي العضو في وحدة القوات الخاصة التابعة للمعارضين إن الاشتباكات بدأت في السادسة صباحا بعد أن تلقت قوات القذافي امدادات وتحركت شرقا خارج ميناء البريقة النفطي على بعد 80 كيلومترا من اجدابيا.

 

ورفض حلف شمال الأطلسي شكاوى المعارضة المسلحة من تناقص الهجمات الجوية التي تشنها طائرات الحلفاء قائلا انه فك الحصار عن مصراتة في الغرب لكنه أقر بأن جيش القذافي اثبت انه هدف مخادع ويملك الكثير من الموارد.

 

وقالت كارمن روميرو المتحدثة باسم حلف شمال الأطلسي "الموقف على الارض يتطور دائما. وقوات القذافي تغير تكتيكاتها باستخدام مركبات مدنية واخفاء الدبابات في مدن مثل مصراتة واستخدام دروع بشرية للاختباء وراءها."

 

وحققت القوة الجوية الغربية قدرا من التوازن العسكري في ليبيا بمنعها لقوات القذافي من التغلب على قوات المعارضة المسلحة التي تسيطر على الشرق لكنها ليست قوية بما يسمح لقوات المعارضة بالتقدم بقوة لمئات الكيلومترات على ساحل البحر المتوسط نحو العاصمة طرابلس في الغرب.

 

وقال المصرفي لرويترز ان خط المواجهة يقع على بعد نحو 20 كيلومترا الى الشرق من البريقة التي كانت مركزا لمعارك مستمرة منذ اسبوع. ودفع هجوم متواصل لقوات القذافي المعارضة يوم الثلاثاء للتقهقهر الى نحو منتصف الطريق الى اجدابيا التي تعتبر بوابة بنغازي معقل المعارضة المسلحة في الشرق.

 

 

انشر عبر