شريط الأخبار

الدعوة لمواجهة شاملة ضد الاستيطان بالضفة الغربية و القدس

12:22 - 06 آب / أبريل 2011

الدعوة لمواجهة شاملة ضد الاستيطان بالضفة الغربية و القدس

فلسطين اليوم- رام الله

قال منسق اللجان الشعبية لمقاومة الاستيطان و الجدار في الضفة الغربية صالح الخواجا ان الاستيطان الصهيوني في الضفة الغربية و القدس المحتلة بلغ حدا خطيرا، يجب على الفلسطينيين مواجهته من خلال انتفاضة شاملة.

و نوه الخواجا في تصريحات له إلى التقارير الأخيرة التي صدرت حول أعداد المستوطنات و المستوطنين في الضفة الغربية، تبين انه يعيش في الضفة 21 مستوطن مقابل 120 فلسطيني، في حين يقطن بمدينة القدس المحتلة 71 مستوطن مقابل كل فلسطيني.

و اعتبر الخواجا أن هذه الأرقام و التزايد الكبير بأعداد المستوطنين في الضفة الغربية و القدس المحتلة يشكل خطر حقيقي على الواقع الفلسطيني و القضية الفلسطينية برمتها.

وتابع الخواجا:"  كل الاعتداءات التي يقوم بها المستوطنين في الضفة الغربية و القدس المحتلة تأتي في إطار مخطط لتحويل الضفة إلى نظام فصل عنصري و كانتونات يتحكم بها المستوطنين و تصبح الكلمة العليا لهم و يتحولوا للتحكم في حياة الفلسطينيين من جديد.

وشدد الخواجا على أن المطلوب تحرك شعبي في كل الضفة الغربية و أن لا نكتفي بالمسيرات الأسبوعية التي تجري ضد الجدار في بلعين و نعلين و بورين و سوسيا و بيت أمر و المعصرة، بل ان تتحول لمواجهة شاملة لكل قطعان المستوطنين لوقف مخططات المستوطنين بالاستيلاء على كامل مقدرات الشعب الفلسطيني على الأرض و الشجر و المياه.

وقال الخواجا:" يجب علينا التوحد في سبيل تحويل جهدنا الشعبي بمواجهة الاحتلال و المستوطنين و الاستيطان و يجب عدم المراهنة و الانتظار أي حل دون ذلك".

وشدد الخواجا على ان هذه المواجهة هي مسؤولية جماعية لكل القوى والفصائل الفلسطينية دون استثناء، المطلوب تحمل المسؤولية من كل هذه الفصائل و عدم الاكتفاء بالنماذج الناجحة التي كرستها اللجان الشعبية في قرى مواجهة الجدار.

انشر عبر