شريط الأخبار

اخر ما يطرحه الاحتلال.. جزيرة اصطناعية قبالة سواحل غزة

07:36 - 30 حزيران / مارس 2011

اخر ما يطرحه الاحتلال.. جزيرة اصطناعية قبالة سواحل غزة

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أعلنت القناة الثانية الخاصة في تلفزيون العدو أمس الثلاثاء ان حكومة الاحتلال تدرس مخططات لبناء جزيرة اصطناعية قبالة سواحل غزة تتضمن مرفأ ومطارا مخصصين للفلسطينيين.

وهذا المشروع الذي وضعه قبل ثلاثة أشهر وزير النقل ياكوف كاتز بدعم من رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو يلحظ بناء جزيرة اصطناعية بطول أربعة كيلومترات وبعرض كيلومترين.

وستتضمن هذه الجزيرة إضافة إلى المرفأ والمطار، منطقة سياحية ومارينا بحرية وفنادق ومنشأة لتحلية مياه البحر.

وسيتم وصل الجزيرة بالبر بواسطة جسر بطول أربعة كيلومترات يصل بينها وبين قطاع غزة.

وتتراوح كلفة المشروع بين خمسة و10 مليارات دولار، وذلك بسبب تعدد الخيارات المتاحة، ومن المتوقع ان يستغرق انجاز المشروع ما بين 6 و10 سنوات، بحسب المصدر نفسه.

ويعتبر المسؤولون عن هذا المشروع، الذين لا يزال يتعين عليهم الحصول على الموافقة الرسمية النهائية لبنيامين نتانياهو عليه، ان مهمة ادارة هذه الجزيرة لا بد ان تتولاها السلطة الفلسطينية بزعامة محمود عباس.

وقطاع غزة عبارة عن شريط ساحلي رملي ضيق مكتظ بالسكان ويعتبر من بين الاكثر فقرا في العالم وهو يخضع لحصار صهيوني صارم وتسيطر عليه منذ منتصف 2007 حركة حماس.

وبحسب المخطط الإسرائيلي فان عمليات المراقبة الأمنية للأشخاص والبضائع في هذه الجزيرة ستتولاها "قوة دولية" يمكن ان تتضمن ممثلين عن حلف شمال الأطلسي، ينتشرون في الجزيرة كما في الجسر، وذلك "من اجل منع التهريب".

وبحسب التلفزيون فان هذا المشروع الذي لقي "دعما كبيرا" من رئيس الكيان شيمون بيريز، سيسمح لاسرائيل بالتخلي "نهائيا عن قطاع غزة" عبر تخليها عن وصايتها على المبادلات التجارية مع القطاع، مع إبقائها في الوقت نفسه على الحصار البحري الذي تفرضه على القطاع لمنع تهريب الأسلحة، حسب تعبيره.

 

انشر عبر