شريط الأخبار

الجامعة العربية تحمل إسرائيل مسؤولية تدهور أوضاع الأسرى

03:08 - 28 حزيران / مارس 2011

الجامعة العربية تحمل إسرائيل مسؤولية تدهور أوضاع الأسرى

فلسطين اليوم: القاهرة

حملت جامعة الدولة العربية، اليوم الإثنين، دولة الكيان الصهيوني المسؤولية الكاملة عن تدهور أوضاع الأسرى الفلسطينيين والعرب القابعين في سجونها.

وعبّر الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة في الجامعة السفير محمد صبيح في تصريح للصحفيين، عن قلق الجامعة البالغ على حياة الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال، خاصة في المعتقلات التي بدأت الإضراب عن الطعام هذا اليوم.

وجاءت تصريحات صبيح مع بدء إضراب الأسرى عن الطعام في عدة سجون، احتجاجا على السياسات الإسرائيلية القمعية بحقهم، المتمثلة بالتفتيش المهين لذويهم أثناء الزيارة، وسياسة العزل الانفرادي، وعدم تجاوب إدارة مصلحة السجون لمطالبهم.

واستنكر مشاركة أطباء إسرائيليين في تعذيب الأسرى القابعين في سجون الاحتلال، مطالبا المؤسسات والنقابات الطبية بأن تعلن موقفها، وأن تطالب بزيارة السجن والتفتيش عليها، وأن تطالب نقابة الأطباء في إسرائيل بإظهار موقفها مما يجري.

وذكر أن الجامعة على اتصال دائم مع وزارة شؤون الأسرى والمحررين، وأن التحرك منسق ومشترك بين الجانبين بما يخص إظهار معاناة الأسرى وطرح قضيتهم على مختلف المستويات.

وأوضح أن الجامعة ستواصل اتصالاتها المكثفة مع المنظمات الدولية والقانونية لحثها على القيام بواجباتها القانونية والأخلاقية تجاه ما يحصل في السجون الإسرائيلية.

انشر عبر