شريط الأخبار

ماذا تعني التهدئة من منظور صهيوني؟

03:05 - 27 تموز / مارس 2011

ماذا تعني التهدئة من منظور صهيوني؟

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

زعم وزير الحرب الصهيوني ايهود باراك أن التنظيمات الفلسطينية في قطاع غزة تلقت ضربة مؤلمة خلال الأيام العشرة الماضية إذ قتل منها 13 مقاوما وتضررت البنية التحتية لما اسماه (بالإرهاب).

وزعم  باراك:" أن أربعة أبناء عائلة واحدة قتلوا بسبب تبادل لإطلاق النار". على حد زعمه

أشار باراك إلى ان أكثر من 100 قذيفة هاون وقذيفة صاروخية اطلقت نحو المستوطنات المحيطة بالقطاع, مما أدى إلى إصابة عدد من المستوطنين بجروح, وتصرر العديد من المباني .

وحمل  باراك حماس المسؤولية عن أي اعتداء ينطلق من قطاع غزة (..) زاعماً أن "إسرائيل" غير معنية بتصعيد الموقف وهي تولي موضوع الحفاظ على الحياة الاعتيادية الأهمية .

من جهتها ذكرت مصادر عسكرية صهيونية ظهر اليوم ان إعلان التهدئة من جانب الفلسطينيين بغزة لا يعني وقف عمليات الجيش للقضاء على من وصفتهم بـ "الإرهابيين" الذين يشكلون خطرا محتملا او لديهم نوايا لتنفيذ عمليات ضد "إسرائيل"، حسب تعبيرها.

ونقلت إذاعة جيش الاحتلال عن تلك المصادر قولها ان "إزاحة بعض من تلك العناصر سيؤدي الى تثبيت التهدئة وحالة الاستقرار لغزة "وإسرائيل" وذلك في ظل توارد معلومات استخبارية عن نوايا تنفيذ عمليات".

وكان شهيدان من سرايا القدس الجناح العسكري للجهاد الإسلامي سقطا  صباح اليوم وأصيب آخر بجراح في قصف جوي صهيوني لمجموعة من المواطنين الفلسطينيين شرق مخيم جباليا للاجئين الفلسطينيين.

 

انشر عبر