شريط الأخبار

"الجهاد" : لدينا الاستعداد لضرب مدن أبعد إذا ما استمر التصعيد

09:32 - 27 تموز / مارس 2011

"الجهاد" : لدينا الاستعداد لضرب مدن أبعد إذا ما استمر التصعيد

فلسطين اليوم- وكالات

قال قيادي رفيع في «الجهاد» لـ «الحياة» في القاهرة، إن الحركة غير معنية بالذهاب إلى الحرب، لافتاً إلى أن الصواريخ التي أطلقتها «سرايا القدس»، الجناح العسكري للحركة، من غزة مستهدفة كلاًّ من مدينتي بئر السبع وأسدود، كانت رداً على العملية الوحشية التي قامت بها "إسرائيل" في غزة وراح ضحيتها ثمانية شهداء، أربعة منهم أطفال.

 

وأكد القيادي أن «لدى الجهاد الاستعداد للاستمرار في إطلاق الصواريخ إلى مسافات أبعد إذا ما استمرت إسرائيل في التصعيد ضد قطاع غزة مستهدفة أبناءنا». مضيفاً: «يجب على "الإسرائيليين" أن يشعروا بأذى مماثل للأذى الذي سببوه لنا»، في إشارة إلى حال الاستنفار التي جرت في البلدات "الإسرائيلية" نتيجة إطلاق الصواريخ التي تسببت في تعطيل المدارس واللجوء إلى الملاجئ. واعتبر أن من غير المنطقي أن تشن إسرائيل اعتداءات وحشية ولا يكون هناك رد في المقابل،

وقال: «إذا توقفت "إسرائيل" عن التصعيد، فنحن سنلتزم التهدئة... لكننا كفصيل مقاومة، ولا يمكن أن يطالبنا أحد بالتزام التهدئة في الوقت الذي تقتل فيه "إسرائيل" أبناءنا بدم بارد»، معتبراً أن ضرب البلدات "الإسرائيلية" بالصواريخ هو رد معنوي يدعم الجمهور الذي تضرر نتيجة العدوان "الإسرائيلي" الوحشي على القطاع.

انشر عبر