شريط الأخبار

الخليل : تمديد عزل الأمين العام للجبهة الشعبية

11:21 - 24 تموز / مارس 2011

الخليل : تمديد عزل الأمين العام للجبهة الشعبية

فلسطين اليوم - الخليل

صادقت محكمة الاحتلال تمديد العزل الانفرادي لأمين عام الجبهة أحمد سعدات،, بحجة ملف سري لدى المخابرات الصهيونية .

 

وقد رفض القائد احمد سعدات الأمين العام "للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين" الإجابة على تساؤلات لجنة المنطقة الجنوبية في مصلحة السجون الإسرائيلية التي عقدت أمس جلسة خاصة لمناقشة مسالة وجوده في العزل .

 

وأكد سعدات أن ما تقوم به سلطات الاحتلال من عقد للجلسات والمحاكم جزء من التضليل لإخفاء حقيقة كون قرار عزله سياسي بامتياز في محاولة من قبل المؤسسة الرسمية الإسرائيلية ، كما أضاف " لعقابي على قناعتي ومواقفي السياسية التي تنحاز للدفاع عن حقوق شعبي بالحرية والاستقلال ".

 

واستنكرت "حملة التضامن مع سعدات" الإجراء التعسفي بحق سعدات الذي اختطفته قوات الاحتلال مع رفاقه من "كتائب الشهيد أبو علي مصطفى" لدى مهاجمتها سجن أريحا في (14-3-2006)، ثم حوكم بالسجن لمدة 30 عامًا ووصفت استمرار الاستهداف الصهيوني لسعدات بإجراءات عقابية قاسية بناء على توصية من جهاز الأمن الصهيوني الذي رفع توصيات بالإبقاء على سعدات بالعزل طوال اعتقاله بذريعة أنه يشكل خطر على الأمن.

 

وكان النائب سعدات وخلال الزيارة الأخيرة للمحامية بثينة دقماق رئيسة مؤسسة"مانديلا " له في عزله ، قال" أن عزله ينفذ بقرار من المخابرات الإسرائيلية ، وهذا جزء من عملية تصفية حسابات باستخدام مصلحة السجون والمحكمة كغطاء ، حيث أن المحكمة تستند بالأساس على ما يسمى بالملف السري الذي لا يطلع عليه سوى القاضي ، وتعطي الحصانة لممثلي المخابرات ويصبح أي حديث أو عملية دفاع لا قيمة لها ، ومجرد غطاء لإطفاء الشرعية القانونية على المحكمة ، فضلا عن أن سياسة العزل الانفرادي تعتبر عقوبة إضافية لا تستند إلى أي مستند قانوني وفق المعايير الدولية والقانونية ، ويرافقها تجريد المعتقل من حقوقه الأساسية كزيارة الأهل بقرار مفتوح يجدد كل 3 شهور ويخضع في محاكم الاعتراض للملف السري الذي يحدد في نهاية المطاف استمرار العفوية ، مع أن القانون أي العزل الانفرادي حسب ما يدعي الإسرائيليين يشمل الجنائيين الذين لا يجردون من أي حق من حقوقهم ".

انشر عبر