شريط الأخبار

خبراء: البنية التحتية في كيان الاحتلال هشة أمام أي هزة أرضية

04:18 - 23 حزيران / مارس 2011

خبراء: البنية التحتية في كيان الاحتلال هشة أمام أي هزة أرضية

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

يعتقد معظم الخبراء في كيان الاحتلال أن حدوث كارثة نتيجة هزة أرضية أصبح وقوعها مسألة وقت، من الممكن أن تحصد أرواح العديد من الضحايا وقد تتسبب بأضرار ملموسة في الأملاك والمباني.

 

فقد كشف تقرير خاص أعده المراقب العام في الكيان " ميخا ليندنشتراوس"، أن حكومات "إسرائيل" عبر فترات توليها المختلفة أنتجت خلل خطير ومستمر على مدار الأعوام الماضية وإلى الآن في معالجة استعدادات البنية التحتية لمواجهة كارثة الهزات الأرضية.

 

وأوضحت صحيفة معاريف أن الخطر الذي توصل إليه التقرير هو بمثابة رفع علم أحمر أمام رئيس الحكومة "بنيامين نتنياهو"، والذي قد يؤدي عدم التعامل الجدي معها إلى فشل خطير ومستمر ويقع أولاً وأخيراً على كاهل الحكومة، _حسبما كتب مراقب الدولة_.

 

كما عرض التقرير الخاص صورة الوضع بخصوص مقاومة المباني في إسرائيل الهزات الأرضية زمن وقوعها، وأوضح مراقب الدولة أن مكتب المراقب يحذر ومنذ عشرين عام وعبر سلسلة طويلة من التقارير الفشل في الاستعدادات للهزات الأرضية في إسرائيل.

 

وطرح المراقب في فحوى التقرير الأخطاء المهمة في هذا المجال، والتي لم يتم تصحيحها مما أدى إلى تراكمها بشدة، مشيراً إلى أن هناك نقص في الميزانية والتقليصات مستمرة على مدار الأعوام والتي تمت دون فحص تأثيرها على الاستعدادات لساعات الطوارئ، والتي بدورها أدت إلى المساس وبشكل كبير في هذا المجال.

 

وأضاف المراقب انه إذا فشلت "إسرائيل" في تهيئة الاستعدادات الصحيحة وتقوية المباني التي لا تفي بالمواصفات البناء المقاوم للهزات الأرضية، علما أن هذه المواصفات يمكن أن تعمل على تقليص وبشكل ملموس في الأضرار الناتجة عن الهزات الأرضية الشديدة. وعلى هذا لا يجب اعتبار أن المصروفات من اجل تمويل تقوية المباني أمام الهزات الأرضية بمثابة تبذير وإنما استثمار لتقوية البنية التحتية التي ستظهر ثمارها على مدار الأعوام المقبلة.

انشر عبر