شريط الأخبار

القاهرة: تجمع للمتزوجات من فلسطينيين يطالب بمنح أبنائهن الجنسية المصرية

08:24 - 21 آب / مارس 2011

القاهرة: تجمع للمتزوجات من فلسطينيين يطالب بمنح أبنائهن الجنسية المصرية

فلسطين اليوم- القاهرة – الحياة اللندنية

يتجمع مئات من الأمهات المصريات المتزوجات من فلسطينيين برفقة أبنائهن في ميدان التحرير في القاهرة ، في وقفه احتجاجية تتزامن مع عيد الأم، وذلك للمطالبة بحقهن في منح أبنائهن الجنسية المصرية.

 

وأنشأ أبناء الأم المصرية لأب فلسطيني صفحة على الموقع الاجتماعي الإلكتروني «فايسبوك» تدعو هؤلاء الأبناء وأمهاتهم الى التجمع اليوم في ميدان التحرير، كما تطالب الأم المصرية بجعل عيد الأم مناسبة لمساواة الأم المصرية المتزوجة من فلسطيني مع جميع الأمهات المصريات المتزوجات من غير مصريين، ومنح أبنائهن الجنسية المصرية.

 

وكتب أحد هؤلاء الأبناء على صفحته على «فايسبوك»: «نحن أبناء الأم المصرية، أبناء البطة السوداء، محرومون من الجنسية المصرية».

 

وعلى رغم أن تعديلات جرت على قانون الجنسية المصري في القانون الرقم 145 لعام 2004 مكنت الأم المصرية من منح جنسيتها لأبنائها من زوجها الأجنبي، إلا أن المصريات المتزوجات من فلسطينيين أو من جنسيات أخرى ولهم أصول أو جذور فلسطينية لا يتمتعن بهذا الحق. فالأم المصرية المتزوجة من فلسطيني لا تملك أن يُمنح أبناؤها الجنسية المصرية تحت أي ظروف، بمعنى لو كانت مطلقة أو أرملة، والمبرر هو قرار صدر في الخمسينات من القرن الماضي من الجامعة العربية بعدم منح الفلسطينيين جنسيات البلدان التي يقيمون بها حفاظاً على هويتهم الأولى (الفلسطينية).

 

وعلى رغم أن هناك حكماً صدر من المحكمة الإدارية العليا في مصر عام 2006 أكد حق أبناء الأم المصرية من أب فلسطيني في التمتع بالجنسية المصرية، إلا أن تنفيذ هذا الحكم اصطدم كالعادة بمبررات وذرائع، منها المخاوف من فقدان هؤلاء الأبناء هويتهم وانتماءهم الفلسطيني، ما ينعكس سلباً على القضية الفلسطينية، خصوصا حين لا يملك هؤلاء الأبناء العيش في الأراضي الفلسطينية.

 

انشر عبر