شريط الأخبار

الدعوة الفرنسية تفزع "تل أبيب"

10:42 - 16 حزيران / مارس 2011

الدعوة الفرنسية تفزع  "تل أبيب"

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

ذكرت إذاعة الاحتلال أن الجهات الرسمية الصهيونية يراقبون بتخوف المساعي الدولية للاعتراف بدولة فلسطينية في أعقاب تصريحات وزير الخارجية الفرنسي "آلن جوبية" التي أكد فيها أن الاعتراف بالدولة الفلسطينية يجب أن يبقى ضمن الخيارات المطروحة.

 

وأشارت الإذاعة إلى أن هذا الأمر هو الذي دفع رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو للإعلان عن نيته طرح خطة سياسية في محاولة لإعادة إحياء المفاوضات مع الجانب الفلسطيني.

 

وأوضحت الإذاعة أن تصريحات وزير الخارجية الفرنسي تأتي بشكل يخالف إعلان العديد من الجهات الأوروبية التي تدعم إقامة دولة فلسطينية من خلال المفاوضات بين الطرفين.

وكان جوبيه -وهو سياسي يحظى بالتقدير والاحترام في فرنسا وقد شغل في الماضي منصب رئيس الوزراء-, قد أضاف قائلا "لا جدوى من اعتراف فرنسا على إنفراد بدولة فلسطينية بل يجب على الاتحاد الفرنسي القيام بذلك بشكل جماعي".

ولفتت إذاعة الجيش إلى أن جوبيه ليس وحده في هذا التوجه إذ أعلن سفير بريطانية في "إسرائيل" "ماتيو غولد" قبل عدة أيام  أن شهر سبتمبر المقبل يعتبر فترة زمنية هامة فيما يخص عملية السلام في الشرق الأوسط, وحينها سينتهي السقف الزمني الذي حدده الرئيس الأمريكي للمفاوضات وإذا لم تمضي العملية السياسية قدما ستضطر الولايات المتحدة اتخاذ قرار صعب بخصوص قضية الاعتراف بدولة الفلسطينية.

 

ويضاف إلى ذلك حقيقة اعتراف كثير من دول أمريكا الجنوبية بدولة فلسطينية معلنة من جانب واحد, بينما قام عدد من الدول الأوروبية منها "بريطانيا و فرنسا و اسبانيا و ارلندا و البرتغال و النرويج" برفع مستوى تمثيل البعثة الدبلوماسية الفلسطينية لديها إلى مستوى سفير.

انشر عبر