شريط الأخبار

غزة : جرحى خلال فض عناصر الشرطة لاعتصام الكتيبة

09:08 - 15 حزيران / مارس 2011

غزة : جرحى خلال فض عناصر الشرطة لاعتصام الكتيبة

فلسطين اليوم- غزة

قال حراك (15 آذار) الشبابي لإنهاء الانقسام, مساء الثلاثاء, إن عناصر الشرطة في حكومة غزة, فضوا الاعتصام المقام في ساحة الكتيبة بالقوة مما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين الذين كانوا متواجدين في المكان .

وأكد مراسلنا أن العشرات من عناصر الشرطة قاموا بتفريق المواطنين واحرقوا بعض الخيام التي كانت موجودة في ساحة الكتيبة .

وبين مراسلنا أن مشادات جرت بين عناصر الشرطة وبعض الشباب مما أدى لوقوع عدد كبير من الجرحى بعضهم من الصحفيين .

ومن جانبه أكد إيهاب الغصين الناطق باسم الداخلية إن الشرطة لم تمنع أي اعتصام في قطاع غزة.

بدوره أدان التجمع الشبابي "أنا وأنت لإنهاء الانقسام- كفى" تدخل شرطة غزة ومهاجمة التجمعات والتحركات الشبابية في ساحة الكتيبة بغزة، وملاحقة الناس وضربهم بالهراوات مما أدى إلى إصابة عدد كبير من المعتصمين".

كما أدان تجمع الشخصيات المستقلة قيام عناصر من الشرطة ضرب الشباب المعتصمين بساحة الكتيبة وحرق الخيام الموجودة هناك .

وقالت جبهة اليسار في قطاع غزة في بيان صحفي إن الأجهزة الأمنية باغتت التجمع الشعبي والشبابي السلمي المعتصم في ساحة الكتيبة لإنهاء الاعتصام بأساليب "قمعية".

 

ودانت جبهة اليسار "الممارسات القمعية التي تتناقض مع القانون والنظام الأساسي الذي يؤكد على حرية التعبير والتظاهر والاعتصام".

 

وأعلنت الجبهة التي تضم الجبهتين الشعبية والديمقراطية وحزب الشعب "تأييدها وتضامنها مع حركة الشباب ودعمها للشعار الذي ينظم حركتها بإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة لدحر الاحتلال وبناء النظام السياسي الديمقراطي المقاوم".

 

وطالبت جبهة اليسار جميع القوى السياسية والمجتمعية وبخاصة حركتي فتح وحماس بالاستجابة لمطلب الشعب الفلسطيني بإنهاء الانقسام من خلال حوار وطني شامل عاجل.

 

من ناحية أخرى أدان التجمع الإعلامي الديمقراطي وبشدة اعتداء عناصر من الشرطة على الطواقم الصحفية بساحة الكتيبة بمدينة غزة أثناء تغطيتها الفعاليات الشبابية المطالبة بإنهاء الانقسام.

واعتبر التجمع هذه الممارسات غير مبررة ومنافية لحرية العمل الصحفي والإعلامي التي كفلها القانون الاساسي، وتعمل على تعزيز الانقسام الداخلي بدلاً من إنهائه.

 

انشر عبر