شريط الأخبار

«يديعوت» تزعم : سفينة الأسلحة خرجت من ميناء اللاذقية و"إيران" تقف خلفها

03:50 - 15 حزيران / مارس 2011

نتنياهو: إيران أرسلت السفينة

«يديعوت»: السفينة الألمانية خرجت من ميناء اللاذقية

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

كتب المحلل العسكري في موقع «يديعوت أحرونوت»، رون بن يشاي، اليوم إن فصائل المقاومة الفلسطينية وإيران تبحث طيلة الوقت عن مسارات جديدة لنقل الأسلحة إلى قطاع غزة عبر البحر، لافتًا إلى أن السفينة الألمانية التي تمت السيطرة عليها اليوم من قبل القوات الإسرائيلية خرجت من ميناء اللاذقية السوري خلافاً للبيانات الرسمية للسفينة بأنها خرجت من ميناء مرسين التركي متجهة إلى ميناء الإسكندرية المصري.

وأضاف أن التقديرات الإسرائيلية تشير إلى أن السفينة الألمانية تم استئجارها من قبل سوريا أو إيران بهدف نقل الأسلحة إلى غزة، زاعماً أن إيران تواجه في الآونة الأخيرة صعوبات بنقل الأسلحة إلى القطاع «عبر المسار القديم».

 

وحسب بن يشاي، فإن «المسار القديم» لنقل الأسلحة للقطاع، ينطلق من ميناء بندر عباس في إيران ومن ثم إلى اليمن ومن ثم إلى مصر عبر البحر الأحمر ليصل الى القطاع. وأضاف أن إيران أدركت أن هذا المسار أصبح مكشوفاً للإستخبارات الإسرائيلية والأميركية، لذا قررت إيجاد مسارات إضافية جديدة لنقل الأسلحة للقطاع بمساعدة سورية.

 

وزعم بن يشاي أن السفينة الألمانية خرجت من اللاذقية إلى ميناء مرسين التركي ومن ثم إلى ميناء الإسكندرية ومن هناك الى قطاع غزة عبر سيناء، وأضاف أن الأسلحة التي ضبطت على متن السفينة تعتبر خفيفة.

 

نتنياهو: إيران أرسلت السفينة

في حين زعم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ظهر اليوم أن إيران تقف خلف السفينة الألمانية التي تمت السيطرة عليها اليوم.

 

وقال: «صادقت أمس بعد منتصف الليل على عملية السيطرة على السفينة فيكتوريا»، زاعماً أن المعلومات التي وصلت تل أبيب أشارت إلى أن السفينة قد تكون محملة بالأسلحة. وأضاف أن مصدر الأسلحة هو إيران.

 

وزعم نتنياهو أن عملية السيطرة على السفينة خارج المياه الإقليمية الإسرائيلية تتوافق والقانون الدولي.

انشر عبر