شريط الأخبار

اليوم.."غزة والضفة" كلها أمل لإنهاء الانقسام

08:32 - 15 كانون أول / مارس 2011


اليوم.."غزة والضفة" كلها أمل لإنهاء الانقسام

فلسطين اليوم-غزة

حماسة غير طبيعية في عيون العديد من الشباب الفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية وكلهم أمل أن يستطيع اليوم الخامس عشر  من آذار أن يزيل "الانقسام " الغم الكبير الذي شق الوطن منذ أربعة أعوام  .

 

استعدادات بدأت منذ الأمس في قطاع غزة لإطلاق  المسيرة المشهودة في تمام الساعة ال12 والمتوقع خروج المئات بل آلاف من الشباب والجماهير لمحاولة إعادة الأمور إلي وضعها الطبيعي بعد فشل الساسة في إعادتها.

 

علم واحد سيرفع في غزة والضفة في تمام الساعة 12 ظهرا، بعد ان تبدأ مسيرات في الانطلاق من  غزة وتلتقي في ساحة الجندي المجهول، بينما في الضفة سيكون التجمع الاكبر في ميدان المنارة رام الله، بالاضافة الى تجمعات في باقي محافظات الضفة .

"الشعب يريد انهاء الانقسام "الشعار الابرز الذي ستصدح به حناجر المتظاهرين في الضفة الغربية وقطاع غزة  .

القوى الفلسطينية اتفقت على حماية الحراك الشعبي الجماهيري لانهاء الانقسام وسلامة الاجتماع الشعبي والحشود الشعبية في الضفة الغربية وقطاع غزة.

 

وأكدت فصائل فلسطينية، على دعمها وتأييدها للتحركات الشبابية والشعبية لإنهاء حالة الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية كطريقاً لمواجهة الاحتلال "الإسرائيلي"، والتي من المقرر أن تنطلق فعاليتها اليوم الثلاثاء.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته الفصائل بغزة، أمس، بدعوة من حركة الجهاد الإسلامي، لبحث الحراك الشعبي لإنهاء الانقسام، وذلك بمشاركة عضو المجلس الثوري لحركة فتح ذياب اللوح، وقيادات حركة حماس خليل الحية وفوزي برهوم وجمال أبو هاشم، وعن الجهاد محمد الهندي ونافذ عزام وخالد البطش، بالإضافة إلى ممثلين عن مختلف الفصائل.

وأكد القيادي في الجهاد نافذ عزام في بيان مقتضب تلاه باسم الفصائل عقب الاجتماع، على ضرورة توفير الأجواء المناسبة في كل من الضفة وغزة لإنجاح هذه التحركات والالتزام بالنظام العام وبالشعارات الوطنية.

وأوضح عزام أن المجتمعين قرروا تكثيف الجهود لاستعاده الوحدة بأسرع وقت ممكن، داعياً الحراك الشعبي إلى توفير الإرادة السياسية لإنهاء الانقسام، وتوفير الأجواء المناسبة والالتزام بالنظام العام.

انشر عبر