شريط الأخبار

رد نتنياهو على عملية إيتمار!

09:01 - 13 تموز / مارس 2011

رد نتنياهو على عملية إيتمار!

نتنياهو يقرر تعزيز البناء بالمستوطنات ردا على "عملية ايتمار"

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

قرر رئيس الوزراء الصهيوني بنامين نتنياهو تعزيز وتكثيف البناء في مستوطنات الضفة ردا على ما وصفه بـ"عملية" إيتمار والتي أدت لمقتل 5 مستوطنين .

 

فقد عقد الليلة الماضية نتنياهو اجتماعا في مكتبه في مدينة "تل ابيب" لبحث آخر التطورات على عملية الطعن في مستوطنة "ايتمار"، حيث قرر توسيع وتكثيف الاستيطان في مستوطنات الضفة الغربية ردا على هذه العملية.

 

وقالت صحيفة معاريف صباح اليوم الاحد,  ان وزير الحرب الصهيوني ايهود باراك طلب المصادقة على عطاءات البناء في العديد من المستوطنات في أنحاء الضفة الغربية، في أعقاب الاجتماع الأمني الذي عقده بمشاركة وزير الشؤون الإستراتيجية موشي يعالون، ورئيس جهاز الاستخبارات العسكرية أمير كوخافي بالإضافة الى رئيس جهاز "الشاباك" يوفال ديسكن.

 

وفقا لما صدر عن مكتب نتنياهو فان عمليات البناء ستشمل مستوطنات "معالي ادوميم، جوش عتصيون، ارائيل، كريات سيفر" وذلك في خطوة اولى سوف تلحقها خطوات اخرى.

وقد عقب رئيس مجلس المستوطنات داني ديان على هذا القرار الذي وصفه بالمتأخر وانه لا يجب الانتظار حتى يراق دم اليهود لإقرار مشاريع البناء في المستوطنات وانه غير كاف ولكنه في الطريق الصحيح، ويجب توسيع البناء في كافة المستوطنات حيث يوجد الالاف من الوحدات السكنية التي تنتظر اقرارها، وكذلك يجب الرد الفوري على العملية "البشعة" وعلى القتلة بتشييد حي سكني جديد في "ايتمار".

 

واشار الموقع ان نتنياهو وضع وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون في صورة قراره بتكثيف الاستيطان عندما اتصلت به لإدانة "عملية ايتمار".

 

واضاف الموقع ان نتنياهو اكد انه يجب الرد العملي على هذه العملية بالرغم من استعداده لاجراء خطاب جديد "بار ايلان 2" خلال المرحلة القادمة، والذي سيعلن فيه تفاصيل خطته للسلام في المنطقة لتخفيف الضغوطات العالمية عليه نتيجة انهيار المفاوضات واستمرار الاستيطان.

انشر عبر