شريط الأخبار

حملة اعتقالات واسعة بقرية عورتا ووصول جرافتين عسكريتين للمنطقة

09:35 - 12 تموز / مارس 2011

حملة اعتقالات واسعة بقرية عورتا ووصول جرافتين عسكريتين للمنطقة

فلسطين اليوم- نابلس

قالت مصادر فلسطينية  أن قوات الاحتلال الصهيوني تقوم الآن بحملة اعتقالات واسعة في قرية عورتا الفلسطينية الواقعة الى الجنوب الشرقي من مدينة نابلس، و المقامة على أراضيها مستوطنة إيتمار التي وقعت فيها العملية البطولية فجر اليوم.

وقالت المصادر لمراسل "فلسطين اليوم"، أن قوات الاحتلال تقوم بحملة اعتقالات " من بيت لبيت" حيث تقوم باعتقال جميع الرجال و الشبان في المنازل التي يتم اقتحامها.

و قد فرضت قوات الاحتلال طوقا عسكريا شاملا على المدينة و أغلقت كافة الحواجز العسكرية المحيطة، و كثفت من تواجدها على محيط حاجز حوارة و عورتا القريبان من البلدة.

وفي البلدة فرض حظر التجوال المشدد، و يقوم الجنود بأعمال عربدة و تمشيط دقيق لمنازل و مبان القرية.

وفي اتصال هاتفي مع احد أبناء القرية فراس جميل، قال ان قوات الاحتلال اقتحمت منزله الواقع بالقرب من مكان يؤمه المستوطنين الصهاينة من المستوطنة للصلاة فيه، و قاموا باعتقال ثلاثة من أشقائه و ثلاثه من ابناء عمومته بعد ان حطموا المنزل و قاموا بإطلاق القنابل الغازية و الصوتية بداخله.

وبحسب جميل فقد قامت هذه القوات باقتحام عشرة منازل حتى الآن و التخريب فيها و اعتقال كل من بداخلها، حيث تتحدث المصادر الاولية عن اعتقال 50 شابا من البلدة حتى الان.

 

من جهة ثانية ذكر شاهد عيان، قبل قليل، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي، أحضرت جرافتين عسكريتيين إلى مدخل بلدة عورتا شرق نابلس.

وأعرب أهالي البلدة عن خشيتهم من أن يكون ذلك تمهيداً لعملية هدم منازل في البلدة، مشيرين إلى أن عدداً من المنازل وسط البلدة يحاصرها جنود الاحتلال، ويدعوا سكانها للخروج منها.

 

انشر عبر