شريط الأخبار

الاحتلال يحكم على النائب عزام سلهب ستة شهور إدارياً

06:54 - 09 حزيران / مارس 2011

الاحتلال يحكم على النائب عزام سلهب ستة شهور إدارياً

فلسطين اليوم- الخليل

أصدرت محكمة عوفر الصهيونية اليوم الأربعاء، حكماً بالسجن الإداري على النائب عزام سلهب لمدة ستة أشهر، على الرغم من وجوده في مركز توقيف عتصيون في الخليل بالضفة المحتلة، منذ اعتقاله قبل نحو أسبوع.

وأوضحت عائلة النائب سلهب، أن الاحتلال أبلغ النائب سلهب أنه سيصدر حكمه علية بالسجن الإداري اثناء وجوده في مركز توقيف عتصيون قبل يومين، حيث تواجد فيه منذ أن تم اعتقاله حتى الآن دون أن ينقله إلى مركز عوفر الذي جرت فيه المحكمة.

وأوضحت العائلة أنها تلقت خبرا من محاميه أنور أبو عمرو أن محكمة عوفر أبلغته أنها أصدرت عليه الحكم بدون أن يحضر إلى المحكمة.

وكانت سلطات الاحتلال اعتقلت الدكتور عزام سلهب قبل نحو أسبوع بالقرب من الخان الأحمر أثناء عودته من نابلس لتأدية واجب العزاء في وفاة والد أحد أصدقائه، ونقلته إلى مركز توقيف عتصيون.

من جانبها استنكرت الحملة الدولية للإفراج عن النواب المختطفين الحكم على النائب سلهب وأكدت في بيان لها، أن الاحتلال يرتكب جرائم مركبة بحق نواب الشرعية الفلسطينية باختطافهم ومحاكمتهم محاكمات تعسفية وباطلة.

وذكرت أن الاحتلال أصدر حكما جاهزا ومسبقا بالاعتقال الإداري بحق النواب الثمانية الذين أعاد اختطافهم وهم النواب : د.حاتم قفيشة ، د.محمود الرمحي، نايف الرجوب ، محمد الطل، خليل الربعي ، د.عمر عبد الرازق، محمد جمال النتشة، وأخيرا د.عزام سلهب.

وطالبت الحملة البرلمانات الدولية بالعمل على وضع حد لانتهاك الحصانة البرلمانية وإلزام الاحتلال باحترام مبادئ حقوق الإنسان والقانون الدولي.

انشر عبر