شريط الأخبار

الأسماك المصرية تظهر بكثرة بأسواق غزة

08:58 - 09 تشرين أول / مارس 2011

الأسماك المصرية تظهر بكثرة بأسواق غزة

فلسطين اليوم-غزة

عادت الأسماك المصرية المهربة للظهور مجددا في أسواق قطاع غزة، خلال الأيام الماضية، بعد انتظام العمل في الأنفاق وعودة عمليات التهريب إلى طبيعتها.

وتميز الموسم الحالي بكثرة الأسماك وتهريب نوعيات جديدة ومميزة من الأسماك لم ترها أسواق القطاع منذ سنوات طوال خاصة "الدنيس واللوكس" وهما نوعان مميزان من حيث مذاقهما وأسعارهما مرتفعة.

وتقام يوميا خلال الساعات الأولى من المساء سوق عشوائية على الطريق الرئيسي وسط محافظة رفح لبيع الأسماك التي عادة ما تدخل مدينة رفح المصرية في ساعات المساء، حيث يضع باعة "فروش" الأسماك على الأرصفة وينادون بأعلى صوتهم في محاولة لجذب المواطنين.

المواطن ياسر حمزة كان يقف أمام فروش السمك المعروضة على الرصيف إلى أن وقع اختياره على أسماك "الجرع".

حمزة وكان يوقف سيارته وبها عائلته على جانب الطريق أكد أنه منذ سنوات طوال لم يتذوق هذا النوع من الأسماك، موضحا أنه ورغم ارتفاع ثمنه إلا أنه اشترى عدة كيلوغرامات ليستمتع بالمذاق الجيد.

وأوضح أنه تفاجأ بكميات الأسماك المعروضة في هذا الوقت لكنه اشتكى من ارتفاع أسعارها، متمنيا أن يكون هذا الربيع مميزا ويشهد وصول كميات كبيرة من الأسماك إلى الأسواق ما قد يسهم في خفض أسعارها.

أما المواطن أحمد نصر وكان يقف أمام الأسماك المعروضة فأشار إلى أن الأسماك كثيرة وجيدة لكن أسعارها مرتفعة وتفوق إمكانات الأسر متوسطة ومحدودة الدخل.

وبين نصر أنه وغيره من المواطنين ينتظرون بدء فصل الربيع وهجرة الأسماك واصطيادها بكميات كبيرة خاصة السردين، ما يسهم في خفض أسعارها.

من جهته أكد أبو عبد الله وكان يهم بمغادرة منطقة الأنفاق بواسطة مركبة كبيرة مليئة بصناديق اسفنجية بها أسماك، أكد أن تهريب الأسماك هذا العام أكثر من الأعوام الماضية بعد التغلب على عدد من المشاكل أبرزها النقل والحفظ.

وأوضح أن الصيادين المصريين باتوا يهتمون بقطاع غزة باعتباره سوقا هاما، موضحا أنهم يسارعون فور صيد الأسماك بوضعها في صناديق اسفنجية عازلة للحرارة ويغمرونها بالثلج تمهيدا لنقلها إلى الأنفاق.

وبين أن الأسماك باتت تصل من أكثر من منطقة ساحلية في مصر، كما أن مالكي المزارع السمكية بدؤوا بتوريد إنتاجهم للقطاع.

وتوقع أن يتزايد تهريب الأسماك المصرية خلال الفترة المقبلة وأن تشهد الأسواق في القطاع أكبر كمية من الأسماك منذ سنوات طوال.

يذكر أن الأسماك المهربة ورغم جودة بعض أنواعها إلا أن شراءها بحاجة إلى حذر ويقظة نظرا لأنه يتم خلط بعض الأنواع الرديئة والفاسدة بها خاصة الأسماك التي تربى في برك المياه العذبة والتي تعرف بسوء مذاقها.

 

انشر عبر