شريط الأخبار

وزارة الداخلية في حكومة غزة تعتذر من ناشط شبابي ضربته الشرطة

08:44 - 09 تموز / مارس 2011

وزارة الداخلية في حكومة غزة تعتذر من ناشط شبابي ضربته الشرطة

فلسطين اليوم: غزة

قدَّم عدد من رجال الشرطة التابعة لوزارة الداخلية في الحكومة المُقالة في غزة، اعتذاراً أمس لممثل «شباب 5 حزيران» الناشط سامر أبو رحمة، عن الاعتداء عليه بالضرب وشتمه بألفاظ نابية أثناء اعتقاله غير المبرر خلال مشاركته أهالي الأسرى في الدعوة الى إنهاء الانقسام أول من أمس.

لكن ادارة شرطة مركز مدينة غزة (العباس) رفضت تقديم أي اعتذار له ولخمسة آخرين من زملائه من «شباب 5 حزيران» احتجزوا في المركز، بحجة أن «الشرطة لا تعتذر من أحد».

جاء ذلك أثناء التحقيق مع عدد من رجال الشرطة من قِبَل لجنة شكَّلها جهاز الشرطة للتحقيق في الاعتداء على أبو رحمة.

وقال أبو رحمة لـ «الحياة»، إن «رجال الشرطة اعترفوا بأنهم نعتوني بألفاظ نابية وهددوني وزملائي بتكسير عظامنا، وقالوا لنا إنهم أسيادنا».

 

انشر عبر