شريط الأخبار

اعتقال 47 ضابطاً من أمن الدولة اتلفوا وثائق

09:15 - 07 حزيران / مارس 2011

اعتقال 47 ضابطاً من أمن الدولة اتلفوا وثائق

فلسطين اليوم - القاهرة

أمرت مصر باعتقال 47 من ضباط أمن الدولة اتهموا بإحراق وثائق. وتأتي هذه الخطوة سعيا لتهدئة المحتجين الذين يقولون إنه يجري التخلص من المعلومات من أجل التغطية على انتهاكات لحقوق الإنسان.

وأفاد بيان رسمي أن مكتب النائب العام سيأمر بحبس الضباط وموظفي الأمن 15 يوما على ذمة التحقيق.

وعمل جهاز مباحث أمن الدولة خلال حكم الرئيس حسني مبارك كوكالة تجسس محلية. وساعدت كراهية هذا الجهاز على شحن الناس للإطاحة بمبارك

وتوغلت شبكات الجهاز في المجتمع فراقبت المواطنين وتنصتت على خطوط الهواتف. وتمنح قوانين الطوارئ الضباط صلاحيات واسعة للتحرك ضد أي معارضة سياسية. وتتهم جماعات حقوق الإنسان أمن الدولة باستغلال قوانين الطوارئ في التعذيب بصورة كبيرة.

وفي الأيام الثلاثة الماضية اقتحم محتجون 11 من مكاتب أمن الدولة في مصر وصادروا وثائق كانوا يخشون أن يتلفها الضباط للتغطية على مخالفاتهم.

وتسربت كثير من هذه الوثائق إلى الصحافة ومواقع التواصل الاجتماعي مما دعا المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد حاليا إلى إصدار تحذيرات تطالب المواطنين بإعادة الوثائق بحيث يتسنى اتباع الإجراءات القانونية.

وأضرمت النار في عدة مبان تابعة لأمن الدولة على أطراف القاهرة يوم السبت. وقال بعض الشهود إنهم رأوا الشرطة تحرق وثائق في المبانى. وقالت الشرطة إن المحتجين هم من أشعلوا النار.

وتقول القوات المسلحة المصرية إنها تحرس الآن جميع مباني أمن الدولة في مصر

انشر عبر