شريط الأخبار

قوات الثورة الليبية تأسر وحدة من القوات الخاصة البريطانية شرق البلاد

10:00 - 06 تموز / مارس 2011

قوات الثورة الليبية تأسر وحدة من القوات الخاصة البريطانية شرق البلاد

فلسطين اليوم _ وكالات

ذكرت صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية أن قوات الثورة الليبية أسرت وحدة من القوات الخاصة البريطانية في شرق البلاد بعد أن جاءت في مهمة دبلوماسية سرية للاتصال بزعماء المقاومين بنتائج عكسية.

 

وأضافت الصحيفة أنه تم اعتراض الفريق لدى مرافقته دبلوماسيا صغيرا أثناء عبوره الأراضي التي تسيطر عليها قوات الثورة. وفهم أن هذا الفريق يتألف من ثمانية من أفراد القوات الخاصة البريطانية.

وقالت وزارة الخارجية البريطانية في بيان مقتضب إنها لا تستطيع "تأكيد أو نفي " التقرير.

 

وأبلغت جماعة "سوليدتري لحقوق الانسان" التي تتخذ من جنيف مقرا لها والتي توظف عددا من المنفيين الليبيين "رويترز" في وقت سابق يوم أمس السبت أن المقاومين أسروا فريقا مؤلفا من "ثمانية أفراد من القوات الخاصة." وامتنعت وزارتا الدفاع والخارجية مرارا عن التعليق.

 

وذكرت "صنداي تايمز" أنه يبدو أن تدخل القوات الخاصة البريطانية أثار غضب قيادة الثورة الليبية التي أمرت بحجز الجنود في قاعدة عسكرية، تجنبا لاستغلال القذافي أي دليل على تدخل عسكري غربي لحرمان الثورة ضد حكمه الاستبدادي من التأييد الشعبي .

 

وقالت "صنداي تايمز" نقلا عن مصادر ليبية إن قوات الثورة أخذوا جنود القوات الخاصة إلى بنغازي ثاني أكبر مدن ليبيا ومركز الثورة وتم عرضهم على واحد من أبرز ساستهم لاستجوابهم.

 

وقالت الصحيفة إن الدبلوماسي الذي كان الجنود يرافقونه كان يمهد الطريق لزيارة يقوم بها زميل له على مستوى أعلى قبل إقامة علاقات دبلوماسية مع المقاومين

 

انشر عبر