شريط الأخبار

أزمة تهدد استقرار حكومة الاحتلال

09:36 - 04 حزيران / مارس 2011

 

أزمة تهدد استقرار حكومة الاحتلال

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

صرح وزير الداخلية الصهيوني "إيلي يشاي" خلال اجتماعٍ لما يسمى للطواقم المهنية الصهيونية المختصة بالبناء؛ قائلاً: سيكون في "إسرائيل" مأساةٌ اجتماعية ؛ إذا لم نعمل جاهدين على توسيع رقعة البناء و خفض أسعار السكن.

وذكر موقع ويلا, أن ما يسمى بمدير عام وزارة الإسكان والبناء "مردخاي مردخاي" وصف ارتفاع الأسعار في الشقق السكنية بأنه كارثة اجتماعية.

وأضاف: لقد حضرت بالأمس اجتماعاً مع رئيس حكومة الاحتلال والذي تطرق خلاله إلى دعم قروض السكن؛ حيث الأزمة السكنية الخانقة التي تجتاح "إسرائيل" بسبب غلاء الأسعار؛ لا سيما بما يتعلق بالطبقة المتوسطة؛ إضافةً للطبقة الفقيرة وعليه يجب أن يعلم كل المعنيون في "إسرائيل" أنه يوجد لدينا مشكلة قومية شاملة ؛ هي مسؤولية كل واحدٍ منا ؛ لذلك يجب أن نسأل أنفسنا كل يوم ما ذا يستطيع أن يقدم لحل هذه المعضلة.

من جانبه، وزير الداخلية "يشاي" ؛ أيد أقوال ما يسمى وزير الإسكان.

وأضاف قائلاً: أن مشكلة السكن في البلاد تهدد استمرار واستقرار الحكومة ونحن لن نستطيع أن نقف مكتوفي الأيدي إذا لم تتم المصادقة على قانون دعم القروض السكنية.

 

انشر عبر