شريط الأخبار

عصام شرف في ميدان التحرير

06:09 - 04 كانون أول / مارس 2011


عصام شرف في ميدان التحرير

فلسطين اليوم- وكالات

توجه رئيس الوزراء المصري المكلف عصام شرف إلى ميدان التحرير في وسط العاصمة المصرية القاهرة بعد صلاة الجمعة، وتعهد أمامهم بتلبية جميع مطالبهم.

وبدأ شرف -الذي عين خلفا لأحمد شفيق- كلمته المقتضبة بالاعتذار عن عدم تمكنه من صلاة الجمعة معهم، ثم قدم تحية "إجلال وتقدير لآلام المصابين وأهالي الضحايا الذين سقطوا في هذه الثورة البيضاء".

وبعد أن أقر بأن المهمة الموكلة إليه ثقيلة، تعهد بأنه سيعود إلى مكانه (ميدان التحرير) إذا ما عجز عن تنفيذ جميع مطالب الشعب، وقال "أنا هنا بتكليف من المجلس الأعلى للقوات المسلحة، ولكنني أستمد الإرادة من ميدان التحرير".

وقال شرف للحشود "أتمنى أن أرى مصر حرة وأمن المواطن على القمة وأن تكون أجهزة الأمن خادمة للمواطن والوطن، وأرجو الجميع المساعدة في ذلك".

ودعاهم في كلمة موجزة الى إعادة بناء مصر قائلا "انتهيتم من جهاد أصغر وأمامكم جهاد أكبر لاستعادة مصر"، مختتما بالقول "ارفع رأسك، أنت مصري".

وقد عبر الجمهور عن الفخر والاعتزاز بتكليف أحد المتظاهرين برئاسة الدولة وليس بسقوط حكومة أحمد شفيق.

وقد أُطلقت عدة أسماء أطلقت على هذه الجمعة، منها الخلاص والإصرار وحلف اليمين، مشيرا إلى أنها تميزت بحضور تاريخي لرجلين، هما عصام شرف وأحد قادة الإخوان المسلمين خيرت الشاطر الذي خرج أمس من السجن.

وأضافت المصادر أن وزير العدل السابق حبيب العادلي الذي يواجه العديد من التهم -منها ممارسة التعذيب- سيخضع لمحاكمة علنية غدا.

وكان المصريون قد بدؤوا يتوافدون على ميدان التحرير منذ الصباح في جمعة أطلقوا عليها اسم "جمعة حلف اليمين" ليشارك فيها رئيس الحكومة الجديدة.

وبينما اتفق أغلب من في ميدان التحرير على انتهاء الاعتصام بالميدان بعد مظاهرة اليوم أكد عدد من المتوافدين استمرارهم في الميدان حتى تلبية جميع مطالب الثورة على الرغم من تعيين شرف رئيسًا للحكومة.

وكان المجلس الأعلى للقوات المسلحة -الذي يدير شؤون البلاد بعد تنحي الرئيس حسني مبارك عن السلطة- قد أعلن أمس استقالة حكومة أحمد شفيق بناء على طلب شباب 25 يناير في مظاهرات متفرقة، وتكليف وزير النقل الأسبق عصام شرف بتشكيل حكومة جديدة.

 

انشر عبر