شريط الأخبار

جوزيه يحذر من عدم استئناف الدوري والتوأم حسن يتبرأ من نظام مبارك

05:06 - 28 تموز / فبراير 2011

 

 

القاهرة (رويترز) - دعا البرتغالي مانويل جوزيه مدرب الاهلي حامل لقب الدوري المصري الممتاز لكرة القدم الى سرعة استئناف المسابقة حتى لا تتأثر الاندية ماديا بشكل سلبي.

 

ونقل موقع الاهلي على الانترنت عن جوزيه قوله يوم الاثنين " استئناف الدورى العام أمر حتمي والا لن تجد الاندية المبالغ اللازمة لسداد عقود اللاعبين والمدربين وهو ما سيتسبب في إفلاس العديد من الاندية".

 

وأضاف المدرب البرتغالي الذي عاد لتولي تدريب الاهلي للمرة الثالثة في أول أيام العام الجديد 2011 "الشعب المصري يحب كرة القدم وستصبح مصدر سعادة كبيرة لهم اذا تم استئناف النشاط الكروي من جديد".

 

ونفى جوزيه تقارير صحفية تحدثت عن اعتزام سبورتنج لشبونة البرتغالي الذي استقال مدربه باولو سيرجيو يوم السبت التعاقد معه وقال "أحترم تعاقدي مع الاهلي والذي يستمر حتى نهاية الموسم المقبل".

 

وزار جوزيه وهو أنجح مدرب في تاريخ الاهلي بعدما قاده لاحراز 19 لقبا متنوعا مهاجمه عماد متعب في مستشفى يرقد فيها حاليا بعد تعرضه لكسر في الضلع الايسر في مباراة ودية اقيمت يوم السبت الماضي أمام وادي دجلة وسيغيب بسببها عن الملاعب لشهر واحد على الاقل.

 

وشارك الثنائي أحمد حسن قائد منتخب مصر والمهاجم محمد فضل في المران الجماعي للاهلي يوم الاثنين بعد فترة غياب بسبب الاصابة بينما بدأ محمد ناجي (جدو) هداف كأس افريقيا 2010 برنامجه التأهيلي للعلاج من اصابة بشد ستبعده عن الملاعب لاسبوعين على الاقل.

 

وسيلعب الاهلي مباراة ودية يوم الاربعاء مع حرس الحدود بينما لم يتحدد حتى الان موعد استئناف المسابقات الرياضية في مصر والتي توقفت بسبب اندلاع انتفاضة شعبية اطاحت بالرئيس حسني مبارك بعد 30 عاما في الحكم.

 

حسام حسن: تعرضت لـ"ظلم كبير" في نظام مبارك

 

القاهرة/ على خلفية تعرضه وتوأمه إلى حملة انتقادات عنيفة من قبل متظاهرين في مصر، كشف المدير الفني لفريق نادي الزمالك المصري، حسام حسن، عن تعرضه وشقيقه إبراهيم لما وصفه بـ"الظلم الكبير من النظام السابق"، في إشارة إلى نظام الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك.

 

ونفى حسن، وقوفه ضد "ثورة الغضب" التي بدأت في مصر منذ 25 يناير / كانون ثان الماضي، مشيرا إلى أن كلامه كان واضحا من البداية وهو أنه مع الثورة وضرورة الاستفادة مما حققته من إصلاحات.

 

وفجر مدرب نادي الزمالك مفاجأة عندما استفاد من مؤتمر صحفي عقده عقب مباراة فريقه مع "ستارز" الكيني في دور الـ64 من دوري أبطال أفريقيا، ليعلن تعرضه وتوأمه إبراهيم، لما سماه "ظلم كبير من النظام السابق."

 

وقال حسام: "لقد تم تكريمي في جميع الدول العربية والأفريقية ولم أجد هذا التكريم في مصر،" كما تم إيقاف شقيقه إبراهيم 5 سنوات من اتحاد شمال أفريقيا بالتواطؤ مع اتحاد الكرة المصري.

 

وكان حسام حسن وتوأمه قد تعرضا لحملة غضب عنيفة من قبل المتظاهرين، بعدما خرجا في مظاهرات مؤيدة للرئيس المصري السابق حسني مبارك، بميدان مصطفى محمود بحي المهندسين، مع عدد أخر من الرياضيين.

 

وأشار المدير الفني لفريق الزمالك، خلال المؤتمر نفسه، إلى أنه اشتكى كثيرا من الظلم الذي تعرض له في مصر في ظل نظام مبارك، حتى أنه هدد في العام الماضي بالرحيل عن مصر في حال استمرار الأوضاع على حالها، وأنه لم يكن له أي علاقة بجمال وعلاء مبارك، عكس لاعبين آخرين.

 

وتوجه حسام، بالشكر لجماهير الزمالك والقوات المسلحة على الشكل الحضاري والتشجيع المثالي طوال مباراة فريقه يوم الأحد أمام ستارز، مؤكدا على أن جماهير الزمالك ساندته كثيرا، كما أن القوات المسلحة تحملت تنظيم المباراة في توقيت صعب.

 

وعن مباراة الزمالك وستارز، التي فاز فيها الفريق المصري بهدف دون رد، والتأهل لدور 32، قال حسام حسن، إن فريقه أدى بشكل أفضل من مباراة الذهاب التي انتهت بفوز الزمالك برباعية نظيفة.

 

وأشار حسام حسن إلى أن الاختلاف الوحيد كان في النتيجة، موضحا أن مستوى الفريق في الوقت الحالي جيد وفقا للظروف الراهنة التي تمر بها مصر والتوتر والتشتت الذهني والعصبي الذي صاحب اللاعبين.

 

انشر عبر