شريط الأخبار

عدة إصابات بعد إعتداء قوات الاحتلال على مسيرات الضفة

03:28 - 25 تشرين أول / فبراير 2011

قوات الاحتلال تعتدي على المتظاهرين في مسيرات الضفة المحتلة

فلسطين اليوم- رام الله

أُصيب اليوم الجمعة، عدد من المواطنين بجروح وعشرات حالات الاختناق الشديد بالغاز المسيل للدموع، إثر قمع قوات الاحتلال للمسيرة الأسبوعية المناهضة للجدار والاستيطان، في قرية بلعين غرب رام الله والمعصرة بالضفة المحتلة.

بلعين

وقد شارك في مسيرة بلعين، مئات من أهالي القرية، إلى جانب العشرات من نشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب.

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، إلى جانب أعلام ليبية، وأخرى أميركية كتب عليها 'فيتو'، وصور الشهيدين جواهر وباسم أبو رحمه، ورايات صفراء عليها صور أسرى.

ودعا المشاركون إلى إنهاء الانقسام، والعودة إلى الوحدة الوطنية، ونبذ الخلافات والتمسك بالثوابت الفلسطينية ومقاومة الاحتلال، منددين بالفيتو الأميركي ضد مشروع قرار الاستيطان.

وأطلق جيش الاحتلال قنابل الغاز والصوت، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والرصاص الحي من نوع 'توتو'، ورشّ المتظاهرين بالمياه العادمة النتنة الممزوجة بالمواد الكيماوية، وأصيب قاسم بركات الخطيب (17 عاما) بيده، إضافة إلى عشرات حالات الاختناق والتقيؤ الشديدين.

المعصرة

كما قمعت قوات الاحتلال مسيرة المعصرة الأسبوعية المنددة بجدار الضم العنصري والتوسع الاستيطاني.

وكان المشاركون في المسيرة رفعوا الإعلام الفلسطينية واليافطات التي كتب عليها عبارات منددة بالهجمة الشرسة على الأراضي الفلسطينية لأغراض استيطانية.

ودعا المشاركون إلى ضرورة تعزيز الصف الوطني وإنهاء حالة الانقسام والوقوف خلف القيادة الفلسطينية ودعمها في مواقفها الثابتة اتجاه الثوابت الوطنية.

انشر عبر