شريط الأخبار

السلطات العراقية تعتقل الصحافي منتظر الزيدي

08:03 - 24 تشرين أول / فبراير 2011

السلطات العراقية تعتقل الصحافي منتظر الزيدي

فلسطين اليوم-وكالات

اعتقلت السلطات العراقية الصحافي منتظر الزيدي، الذي رشق في 2008 الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش بحذائه، وذلك خلال محاولته الخميس عقد مؤتمر صحافي في بغداد، كما أفاد مراسل وكالة فرانس برس.

وأوضح المراسل أن وحدة من الجيش العراقي اعتقلت الزيدي عندما كان يهم بعقد مؤتمر صحافي أمام مسجد ابي حنيفة النعمان في الاعظمية (شمال).

 

واضاف المراسل إن ضابطا برتبة عقيد قال للزيدي "لدي أمر بأن تأتي معي"، الا أن الزيدي رفض الانصياع وطالب برؤية ورقة أمر القبض، لكن بالنهاية قامت القوة باقتياده مع شقيقه ضرغام.

 

وقبل الاعتقال قال ضرغام شقيق منتظر الزيدي لفرانس برس إن شقيقه "ينوي أن يضم صوته إلى صوت الداعين إلى التظاهرة المقررة الجمعة".

 

وذاع صيت الزيدي في 14 كانون الاول/ ديسمبر 2008 خلال مؤتمر صحافي كان يعقده الرئيس الامريكي السابق مع المالكي، عندما وقف فجأة والقى بحذائه في وجه بوش وصرخ "هذه قبلة الوداع يا كلب"، دون أن يصيب بوش.

 

وتجنب بوش الحذاء فيما سيطر صحافيون عراقيون على منتظر الزيدي لحين وصول قوات الأمن العراقية والأمريكية.

 

وحكم عليه في آذار/ مارس بالسجن ثلاث سنوات لكن محكمة الاستئناف خفضت الحكم إلى سنة واحدة.

 

 

 

 

انشر عبر