شريط الأخبار

القيادي عزام يدعو السلطة لنفض ايديها من عملية التسوية

07:52 - 20 تموز / فبراير 2011

القيادي عزام يدعو السلطة لنفض ايديها من عملية التسوية

فلسطين اليوم – وكالات

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، على ضرورة الإسراع في إنهاء الانقسام الفلسطيني، ونفض السلطة يدها من عملية التسوية بالكامل.

وقال الشيخ نافذ عزام، عضو المكتب السياسي للحركة، تعقيبا على تصريحات خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" حول أنه سيكون لهم مبادرات في المرحلة المقبلة: "الكل يدرك أن الأزمة الفلسطينية الداخلية قد طالت، وان استمرارها يعني مزيداً من المعاناة لشعبنا، ومزيدا من الهيمنة لإسرائيل".

وأضاف عزام لوكالة "قدس برس": "نحن مطالبون جميعا بزيادة التحرك، وتكثيف الجهود لإنهاء هذه الحالة المؤسفة من الانقسام التي تعيشها الساحة الفلسطينية".

وكشف النقاب عن أن حركته بذلت جهوداً كبيرة مع حركتي "حماس"، و"فتح"، وبقية الفصائل، لإنهاء الانقسام، واستعادة الوحدة الوطنية، دون أن تسفر هذه الجهود عن أي نتائج خلال الفترة الماضية، معرباً عن أمله أن يتم التوصل إلى نتائج أفضل في الفترة المقبلة.

وحول تصريحات حركة "فتح" بأن الرد على الفيتو الأمريكي في مجلس الأمن لمنع إدانة الاستيطان الإسرائيلي يجب أن يكون بالإسراع في توحيد الصف الفلسطيني، قال القيادي في الجهاد الإسلامي: "نحن نعتبر تصريحات الأخوة في حركة "فتح" ايجابية، ونأمل أن يبنى عليها باستعادة وحدة الموقف الفلسطيني، ونفض أيدينا مما يسمى مسيرة التسوية" .

وأضاف: "نحن طوال الوقت ندرك انه لا يمكن الرهان على الموقف الأمريكي، وطوال الوقت اعتبرنا أمريكا شريكا رئيسا في كل ما تقوم به "إسرائيل" ضد شعبنا، والفيتو الأمريكي الخير لم يفاجئنا".

انشر عبر