شريط الأخبار

المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية..شكرا

10:57 - 20 تشرين أول / فبراير 2011

المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية..شكرا

فلسطين اليوم-كتب المحرر السياسي

حسب ما صرح به الخبير الأمني المصري اللواء سامح سيف اليزل، فإن قرار فتح معبر رفح قد أتخذ صباح يوم أول من أمس الجمعة من أجل عودة العالقين الفلسطينيين من مصر.

لقد كان لهذا القرار عظيم الأثر لدى أبناء شعبنا الفلسطيني، خصوصا أهالي قطاع غزة، الذين يتمنون أن تصلهم بركات التغيير الذي أحدثته ثورة 25 يناير 2011، خصوصا لجهة فتح معبر رفح بشكل دائم. ولعل ما أعلن عنه الدكتور غازي حمد رئيس هيئة المعابر الفلسطينية اليوم، من أن الحكومة المصرية وافقت على فتح معبر رفح البري أمام المسافرين الفلسطينيين في كلا الاتجاهين ابتداءً من يوم بعد غد الثلاثاء قد أعطى للكثيرين بارقة أمل بأن صفحة بيضاء جديدة ترتسم معالمها للعلاقات الأخوية المصرية الفلسطينية. 

إن الشعب الفلسطيني بكافة أطيافه، كان ولا زال الحريص على أمن مصر، ونحن أن نستشعر أن رسائل فلسطينية قوية قد وصلت القاهرة، مفادها أن الأمن والاستقرار في مصر مصلحة فلسطينية عليا. وليس أدل على ذلك إعجاب وتقدير القيادة المصرية وكافة ألوان الطيف السياسي المصري بقيام قوات الأمن الفلسطينية، بالحفاظ على حرمة وأمن الحدود المصرية الفلسطينية خلال الفترة الماضية.

إن الشعب الفلسطيني ومن باب الوفاء، يشكر المجلس العسكري الأعلى للقوات المسلحة المصرية على فتح معبر رفح، ويتمنى على هذا المجلس الموقر، أن تكون عملية السفر والتنقل من وإلى مصر خلال الفترة المقبلة أكثر سهولة، وأن تتحسن المعاملة الأمنية المصرية مع الفلسطينيين أسوة بباقي الجنسيات، وأن ينته وإلى الأبد نظام الترحيل تحت الحراسة الأمنية المشددة من معبر رفح إلى المعابر والمطارات المصرية، مع التأكيد على أن الأمن القومي المصري والفلسطيني واحد. 

 

انشر عبر