شريط الأخبار

شعارات ثورة الغضب الليبية ذات طابع ساخر..مع استنساخ نموذجي مصر وتونس

08:40 - 20 حزيران / فبراير 2011

 

شعارات ثورة الغضب الليبية ذات طابع ساخر..مع استنساخ نموذجي مصر وتونس

فلسطين اليوم-وكالات

على الرغم من مرور أربعة أيام على المظاهرات الشعبية التي شهدتها مختلف مدن ليبيا ضد نظام العقيد معمر القذافي، مخلفة وراءها مئات القتلى والجرحى، في مشهد دموي أشبه بالمجزرة الحقيقية، لم يتخل الليبيون عن روح الفكاهة مطلقا في هذه اللحظات العصيبة، تماما كما فعل جيرانهم المصريون في الأيام الـ18 لثورتهم بميدان التحرير.

ثمة استنساخ قد حدث بالفعل لشعارات سمعها العالم تتردد في شوارع مصر وتونس، حيث عاد المتظاهرون الليبيون، الذين تعلموا الكثير من التكتيكات والخدع لإرباك القوات الأمنية والعسكرية الموالية للقذافي، إلى ترديدها، مع ابتكار هتافات محلية باللهجة العامية تعكس الثقافة الليبية.

الهتافات التي غلب عليها الطابع الديني، الذي يتسم به غالبية أبناء الشعب الليبي، لم تخلُ من الطرافة والسخرية، لكن على طريقتهم الخاصة.

وابتداء من «يسقط النظام»، و«الشعب يريد إسقاط النظام»، و«امشِ»، و«ارحل».. ابتدع الليبيون شعارات مماثلة، حيث استبدلوا بكلمة «النظام» كلمة «العقيد»، ليصبح الهتاف: «الشعب يريد إسقاط العقيد»، وهو هتاف لم يكن أكثر المعارضين تفاؤلا للقذافي، حتى في كوابيسه، يحلم بأن يعيش ليراه يتردد في شوارع ليبيا.

وفي بنغازي، حيث اندلعت شرارة الغضب، ردد المتظاهرون «نوضي نوضي يابنغازي جالكي اليوم اللي تتراجي». وبعد انضمام منطق الغرب إلى انتفاضة الشرق ردد أهالي وسكان طرابلس وأجدابيا والزاوية شعارات تؤكد تعاطفهم مع المجزرة التي يتعرض لها سكان بنغازي، حيث ردد هؤلاء شعارات: «والله والله، والله، عن بنغازي ما نتخلى»، للتأكيد على أنهم لم ولن ينسوا تضحيات سكان هذه المدينة الأبية.

وبعد تشييع عشرات الجنازات، ردد المحتجون الغاضبون شعارا يعكس حالتهم النفسية، «عدالة حرية كرامة إنسانية». ومن بين الشعارات الساخرة تلك التي رددها المتظاهرون: «يا معمر يا بوشفشوفة (منكوش الشعر) الشعب الليبي توه تشوفه»، كنوع من السخرية على الطريقة التي يصفف بها القذافي شعره. وبطبيعة الحال لم يترك أنصار القذافي الساحة خالية للمعارضين، حيث رددوا في المقابل هتافات تشيد بالقائد، وباعتباره مفجر الثورة وحامي الحمى.

ومن الشعارات التي رفعها أنصار القذافي: «زيد تحدي زيد ياصقري الوحيد»، «الله ومعمر وليبيا وبس»، «قومية جماهيرية، ليبيا ثورة شعبية». لكن تلك الشعارات، بخلاف معارضي القذافي، اتسمت بكونها شعارات تقليدية اعتاد مؤيدو القذافي وعناصر حركة اللجان الثورية ترديدها في مختلف المناسبات.

انشر عبر