شريط الأخبار

وكالة أنباء الشرق الأوسط تستقبل رئيسها عبد الله حسن بالورود

03:41 - 19 تموز / فبراير 2011

خلافاً للمشهد الذي وصفته بعض وسائل الإعلام

وكالة أنباء الشرق الأوسط تستقبل رئيسها عبد الله حسن بالورود

فلسطين اليوم: غزة

خلافاً للمشهد الذي وصفته بعض وسائل الإعلام عن مطالبة صحفيي وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية بتنحي رئيس مجلس إدارتها ورئيس التحرير عبد الله حسن، عمت الفرحة صباح اليوم السبت جموع صحفيي الوكالة والعاملين بها بجميع أقسامها اثر عودة السيد حسن إلى مكتبه لمواصلة عمله بصورة مباشرة بالمقر الرئيس للوكالة الكائن في شارع هدى شعراوي بمنطقة باب اللوق وسط مدينة القاهرة.

وقد استقبل حسن من قبل جموع العاملين في صالة الاستقبال بمدخل الوكالة مهللين بعودته وعلامات الفرح مرسومة على وجوههم حيث رافقوه حتى وصوله إلى مكتبه بالدور الثاني على السلم.

وأعرب العديد من الصحفيين عن ارتياحهم وحبهم وتقديرهم للسيد عبد الله حسن، ومستقبل الوكالة التي يديرها نظرا لمهنيته ونزاهته وتواضعه في التعامل مع كافة زملائه في الوكالة منذ تولي منصب رئيس مجلس إدارة الوكالة ورئيس تحريرها.

ووصفت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية، استقبال رئيس مجلس إدارتها بأنها مظاهرة حبٍ ووفاءٍ له، وأشارت الوكالة إلى أنها في عهده استعادت مكانتها الإعلامية في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا.

جدير بالذكر إن عبد الله حسن تم اختياره من بين جميع رؤساء تحرير وكالات الأنباء العربية رئيساً لاتحاد وكالات الأنباء العربية، ويحظى باحترام وتقدير على المستويين المصري والعربي لما يتمتع به من أخلاق.

يشار إلى أن حسن عمل مراسلاً عسكرياً للوكالة في حرب 6 أكتوبر 1973 حيث كان مقيماً في الأراضي المصرية المحتلة آنذاك "سيناء" لتغطية أحداث الحرب التي حقق خلالها الجيش المصري انتصارا عسكريا فريدا على العدو الصهيوني، لم تشهده المنطقة من قبل.

جدير بالذكر أن فئة قليلة من صحفيي الوكالة استغلت ثورة شباب 25 يناير لتحقيق مآرب شخصية لها في الوكالة من خلال محاولاتها إبعاد عبد الله حسن عن رئاستها لأنه وقف سداً منيعا أماهم منذ توليه رئاسة الوكالة لتحقيق تلك المكاسب والامتيازات التي تمتعوا بها قبل تسلم حسن منصبه لرئاسة الوكالة.

انشر عبر