شريط الأخبار

المايسترو الذي أشعل الوطن العربي

10:10 - 19 تشرين أول / فبراير 2011

المايسترو الذي أشعل الوطن العربي

فلسطين اليوم _ غزة ( خاص )

تكتظ يوماً بعد يوم ساحات الدول العربية  بالمتظاهرين الذين يطالبون الرؤساء بالتنحي وإسقاط الأنظمة , في صورة لم يسبق لها مثيل في الوطن العربي, فقد عرف عن شعوب العالم العربي  بالخنوع لأوامر الحكام , ولكن ما يحدث الآن يناقض ما كانت عليهم الشعوب من قبل .

 

فهناك موجة من الثورات في العالم العربي بدأت في تونس وانتشرت إلى مصر، الأردن، اليمن والبحرين , حيث استطاعت اثنتان منها أن تقلب موازين الحكم وتجبر الرؤساء على التنحي كما تم في تونس ومصر .

 

لماذا أصبحت الشعوب العربية على هذا الحال وهل من قوة خارجية تحرك الشعوب ضد الأنظمة , أم أن قهر الشعوب من حكامها هو الدافع الأساسي على ما قامت به ؟؟!! .

 

من جانبه أكد الدكتور إبراهيم أبراش الكاتب والمحلل السياسي في حديث خاص لفلسطين اليوم أن أسباب ثورة الشعوب العربية أسباب داخلية منها انتشار الفقر والبطالة وغياب الديمقراطية والقهر السياسي .

 

وأوضح الدكتور أبراش في حديثه أن  دور الدول الأجنبية خاصة "إسرائيل" والولايات المتحدة هو مراقبة الثورات العربية , مؤكدا أنها تؤيد الثورات علنا , ولكنها بالخفاء  تحرص على أن تكون مسيرة الشعوب غير متعارضة مع مصالحها .

 

وعن نتائج الثورات العربية على الكيان الإسرائيلي قال أبراش : " الشعوب العربية خاصة مصر وتونس ستكون منشغلة بحل قضاياها الداخلية ووضع دساتير وحل قضايا الاقتصاد والأمن الداخلي , وأن طبيعة تعامل الأنظمة مع "إسرائيل" مرهون بطبيعة النظام الذي سيحكم البلاد في المرحلة القادمة " .

 

وأكد أبراش أن جزء من ثورة الشعوب العربية كان بسبب ولاء أنظمتهم للكيان الصهيوني متوقعا أنه إذا ما تم تشكيل الحكومة في مصر , من الشعب سيكون تعاملها مع "إسرائيل" على النقيض تماما إذا ما تم تشكيلها من أحزاب موالية "لإسرائيل" .

 

وذكر أبراش أن الحالة التي تشهدها الشعوب العربية في الآونة الأخيرة كانت موجودة  من قبل , ولذلك لأن الوضع السياسي في كل من اليمن والبحرين والجزائر كان محتقنا من قبل ,  موضحاً أن الثورة في مصر وتونس جاءت لتحفز إرهاصات ثورية كامنة لدى هذه الشعوب .

 

 

انشر عبر