شريط الأخبار

حماس تهاجم عدد من الفلسطينيين والأنروا

12:58 - 18 تموز / فبراير 2011

على خلفية مشاركتهم في مؤتمر "بسيديروت"

حماس تهاجم عدد من الفلسطينيين والأنروا

فلسطين اليوم: غزة

هاجمت حركة حماس عدد من الفلسطينيين الذين شاركوا في مؤتمر عُقد بمستوطنة "سديروت" قبل عدة أيام، ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" التي نسقت المشاركة.

واعتبرت دائرة شؤون اللاجئين في حركة حماس في بيان لها وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، "أن المشاركين من الفلسطينيين في هذا المؤتمر خارجين عن الصف الوطني، ولا يمثلون إلا نفوسهم المنهزمة، التي لا تخجل من الإعلان عن تعاطفها مع من يغتصب الأرض الفلسطينية، ويشرد الشعب الفلسطيني".

ودعت حماس حكومة غزة إلى التحقيق مع الفلسطينيين الذين حضروا هذا "المؤتمر المشبوه" ومحاسبتهم.

وأكدت حماس في بيانها أن اللاجئين الفلسطينيين "يرفضون سياسة الأونروا الهادفة إلى جعل الاحتلال أمراً مقبولاً لهم، من خلال تطبيع العلاقة بينهم وبين الصهاينة المحتلين لأرضهم، المصادرين لحقوقهم، عن طريق أنشطة مختلفة مشبوهة تنظمها لأبنائهم، كعقد المؤتمرات والرحلات المشتركة مع الصهاينة، والعبث بمناهج التعليم".

ودعت الأونروا إلى احترام الثوابت والمواقف التي يتمسك بها الشعب الفلسطيني، والابتعاد عن استغلال حاجة اللاجئين إلى الدعم المادي لفرض قناعاتها وقناعات الدول المانحة التي تضيّع حقوق الفلسطينيين، ولا تخدم إلا الصهاينة المحتلين لأرضهم.

وطالبت حماس الأونروا بفصل من حضروا هذا المؤتمر من وظائفهم، لأنهم أعلنوا أمام أعداء الفلسطينيين خروجهم عن ثوابت الشعب الفلسطيني، وحرضوا على الفوضى في غزة استجابة لإرادة الأعداء.

ودعت الحركة حكومة غزة إلى وضع حد لما أسماها "ممارسات الأونروا المهينة لكرامتنا، المضيعة لحقوقنا، المخربة لعقول أبنائنا، المخالفة لإرادة الشعب الفلسطيني".

ودعت الفصائل الفلسطينية واللجان الشعبية إلى إعلان موقفها من سياسات الأونروا المناقضة لثوابت الشعب الفلسطيني، وعمل ما يلزم لحمل مسئولي الأنروا على وقف هذه السياسات.

انشر عبر