شريط الأخبار

منظمة العفو الدولية تتهم الجيش المصري بممارسة التعذيب

03:46 - 17 تشرين أول / فبراير 2011

منظمة العفو الدولية تتهم الجيش المصري بممارسة التعذيب

فلسطين اليوم-وكالات

اتهمت منظمة العفو الدولية الخميس الجيش المصري بممارسة التعذيب بحق اشخاص اعتقلوا خلال التظاهرات التي طالبت باسقاط نظام الرئيس السابق حسني مبارك.

 

وقالت المنظمة في بيان انه ينبغي على الجيش "اتخاذ اجراءات لوقف استخدام التعذيب وغيره من ضروب اساءة المعاملة ضد المعتقلين، وسط ظهور ادلة جديدة على اساءة المعاملة".

 

واضاف البيان ان معتقلين سابقين ابلغوا المنظمة "بأنهم تعرضوا للتعذيب، بما في ذلك الضرب بالسياط والصعق بالصدمات الكهربائية عقب اعتقالهم من قبل عناصر الجيش في الايام الاخيرة قبل تنحي الرئيس مبارك عن السلطة".

 

ونقل بيان المنظمة عن طالب في الثامنة عشرة قوله "لقد ربطوا رجلي بسلسلة او بحبل ورفعوني الى اعلى بحيث كان رأسي متدليا الى اسفل، وكانوا ينزلونني في دلو مليء بالماء من حين الى آخر، وطلبوا مني ان اعترف انني تلقيت تدريبا في اسرائيل وايران"-حسب تعبيره.

 

وتحدثت المنظمة ايضا عن حالات تعذيب جرت على ايدي جنود في منطقة ملحقة بالمتحف الوطني قرب ميدان التحرير.

 

كما اشار التقرير الى وقوع حالات تعذيب ايضا في اكاديمية ناصر العسكرية في القاهرة استخدمت فيها السياط والصعقات الكهربائية.

 

وطالبت المنظمة السلطات العسكرية بتقديم قوائم باسماء كل الموقوفين مع معلومات عنهم، واطلاق سراحهم في حال لم يرتكبوا جرائم جنائية.

 

كما طالبت المنظمة الجيش بـ "اجراء تحقيقات عاجلة ووافية ومحايدة" في هذه الحالات.

 

وقال مالكولم سمارت مدير برنامج الشرق الاوسط وشمال افريقيا في منظمة العفو الدولية "لقد التزمت السلطات العسكرية المصرية علنا بخلق مناخ من الحرية والديموقراطية بعد سنوات طويلة من مناخ القمع، والان يتعين عليها مطابقة الافعال مع الاقوال باتخاذ اجراءات مباشرة".

من جهة اخرى، اتهمت منظمة "هيومان رايتس ووتش" الجيش المصري باعتقال 119 شخصا على الاقل، خلال التظاهرات التي عمت مصر في الاسابيع الماضية.

 

 

انشر عبر