شريط الأخبار

القيادي عزام يدعو إلى ضرورة التمسك بمبادئ وقيم الرسول في حياتنا

09:52 - 16 تموز / فبراير 2011

خلال الاحتفال بالمولد النبوي برفح

القيادي عزام يدعو إلى ضرورة التمسك بمبادئ وقيم الرسول في حياتنا

فلسطين اليوم- رفح - ياسر أبو عاذرة

دعا الشيخ نافذ عزام عضو القيادة السياسية لحركة الجهاد الإسلامي إلى ضرورة التمسك بمبادئ وقيم وأخلاق الرسول محمد صلى الله عليه وسلم في كافة أمور حياتنا ,مشيرا إلى أن أي مناسبة تمر علينا يجب أن نبحث فيها عن الحكمة وان نحاول التمثل بما يريده الإسلام من خلالها ,  مؤكدا على ضرورة مضاعفة هذه الجهود في ذكرى المولد النبوي .

وتساءل الشيخ عزام خلال حديثه في أمسية ثقافية نظمتها الرابطة الإسلامية في محافظة رفح احتفالا بمولد النبي محمد عليه الصلاة والسلام :"ما معنى الاحتفال بذكرى مولد النبي وأنت تبغض الخير لأخيك وجارك والواقع الذي تعيشه الأمة بما فيها من أحزاب أو تيارات يشهد حالة صراع فيما بينها وهذا يحدث هنا في فلسطين وأماكن أخرى في الوطن العربي والإسلامي.

ودعا إلى ضرورة التصرف بعقلانية حتى لو كان هناك خلافات أو عوامل الحياة ويجب أن لا تؤثر تلك العوامل على قواعد الإيمان .

وفي مسألة العلاقات أكد عزام على ضرورة أن يحافظ الإنسان على نفسه ويجتهد في الطاعة ليصل إلى مرضاة الله كما علمنا النبي محمد داعياً إلى ضرورة تطهير الأنفس والقلوب.

وشدد على إيجاد اطر عاملة للحفاظ على مبادئ الإسلام وتحقيقها وهو أمر مهم ولايجوز تصورأن يكون الإسلام في دائرة التنظيم الذي انتمي إليه.

وفي مسألة المعاملات أكد عزام على أن تكون المسألة عامة في الأمة التي نعيش وننتمي إليها ويجب على الحاكم أن يكون عادل .

وأضاف عزام :" إن المجتمع المسلم لا يمكن أن يؤدي مهامه أو يواجه أعدائه إذا لم يكن متماسكاً على الصعيد الداخلي, فالعمل على ضرورة التمسك بأخلاق النبي والاقتداء بالرسول والصالحين من الأمة أمر ضروري وهام .

وقال عزام :"الاحتفال بمولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم يجب أن يحيي القيم والمعاني لدى الحاكم العادل الذي يجب أن يحاسب نفسه ولا مكان للوساطة عنده ,ويجب أن يتركز ذلك على الاقتداء بأخلاق النبي سواء في سلوكنا أو في حياتنا ومعاملاتنا وعلاقتنا مع إخواننا وكل من ينتمي لأمة الإسلام ويجب أن يكون سلوك النبي محمد هو معيار قياس الحكام .

 

انشر عبر