شريط الأخبار

سقط مبارك.. فهل تسقط كامب ديفيد؟

10:54 - 15 حزيران / فبراير 2011

سقط مبارك.. فهل تسقط كامب ديفيد؟

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أكّد جابي اشكينازي، الرئيس السابق لأركان جيش الاحتلال، أنّ حكومة الاحتلال لديها خطط طوارئ حالَ قيام القاهرة بإلغاء معاهدة السلام.

 

وقال اشكينازي، في أول ظهور له كمدنِيٍّ بعد تركه لمنصبه العسكري: إنه يعتقد أن معاهدة السلام مع مصر "فاترة" ، غير أنّ لها أهمية استراتيجية للكيان الصهيوني. مُعربًا عن أمله في أن تظلّ كذلك. وأردف: "لقد خططنا لمواجهة مثل هذا الموقف".

 

ونقلت صحيفة (جيروزاليم بوست) الصهيونية، في تقرير بثّته على موقعها الإلكتروني- الثلاثاء، عن أشكينازي قوله: إنه أكّد على أهمية قيام الشعب المصري بالاعتراف بإنجازات الرئيس السابق حسنى مبارك، محذرًا من استيلاء العناصر "المتشددة" على السلطة، بحسب قوله.

 

وقال: "بالرغم من النقد الذي تَمّ توجيهه إلى الرئيس مبارك إلا أنه كان يعتبر خلال الـ 3 عقود الماضية مصدر استقرار للمنطقة ويجب أن نعترف بذلك"، متمنيًا أن تكون هذه نفس حالة مصر في ظلّ الحكومة الجديدة.

 

   

انشر عبر