شريط الأخبار

البرغوثي يدعو لتشكيل قيادة موحدة لقيادة الشعب الفلسطيني

01:06 - 15 حزيران / فبراير 2011

البرغوثي يدعو لتشكيل قيادة موحدة لقيادة الشعب الفلسطيني

فلسطين اليوم -رام الله

دعا النائب مصطفى البرغوثي الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية إلى إنهاء الانقسام قبل إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية وليس بعدها وانه لا يجوز أن تكون الانتخابات سببا لتعميق الانقسام بدلا من ان تكون أداة لإنهائه.

 وجدد البرغوثي في مؤتمر صحافي عقده برام الله، رفضه لموقف حماس المعارض لإجراء الانتخابات المحلية في غزة , رافضاً في الوقت ذاته التعيينات في المجالس المحلية في الضفة وغزة داعيا حماس الى مراجعة موقفها.

 وثمن البرغوثي موقف القضاء النزيه بشان عدم مشروعية إرجاء الانتخابات المحلية مما قاد الحكومة الى تحديد موعد جديد لإجرائها ,مؤكدا ان المبادرة الوطنية تميز بين الانتخابات البلدية التي ستشارك فيها وبين الانتخابات التشريعية والرئاسية التي يتطلب إجراؤها توافقا وطنيا.

 

 وقال النائب الدكتور مصطفى البرغوثي ان إجراء الانتخابات البلدية هو شكل من أشكال الحفاظ على بذور الديمقراطية في المجتمع الفلسطيني لكن الأمر مختلف بشأن الانتخابات الرئاسية والتشريعية وانتخابات المجلس الوطني التي لا يمكن ان تتم دون وفاق وطني حتى تشمل الشعب الفلسطيني برمته .

 ودعا جميع الأطراف الى التعامل بكل حكمة مع القضية مؤكدا انه لايجوز ان تمس شرعية المؤسسات الفلسطينية من خلال التعامل باستخفاف مع إمكانية إجراء الانتخابات في الضفة دون غزة لان ذلك سيؤثر على شرعية الهيئات وهذا ما يريده الاحتلال لإظهار شعبنا بأنه منقسم ويعيش في كيانين منفصلين.

وأكد النائب الدكتور مصطفى البرغوثي ان استمرار الانقسام يحرم شعبنا من التعبير عن رأيه وإجراء الانتخابات لأنه لا يمكن أن تكون هناك ديمقراطية في البنيان الفلسطيني دون إجراء الانتخابات داعيا إلى ممارسة ضغوط لإنهاء الانقسام ومن ثم الدعوة لإجراء الانتخابات خاصة فيما يتعلق بالمجلس الوطني الذي يحتاج الى تجديد وتقوية لان هيئات منظمة التحرير تحتاج الى تفعيل.

وأشار البرغوثي الى أن شعبنا يريد إنهاء الانقسام و تحقيق وحدة وطنية وبناء قيادة وطنية موحدة تقود نضاله بإستراتيجية وطنية بعد فشل ما يسمى بعملية السلام.

وقال النائب الدكتور مصطفى البرغوثي إننا أحوج ما نكون لقيادة وطنية موحدة وانتخابات ديمقراطية يشارك فيها الجميع بحرية في الضفة والقدس وغزة والشتات الفلسطيني وان ذلك لن يتحقق دون إنهاء الانقسام.

انشر عبر