شريط الأخبار

ليبرمان يطالب الأردن توضيحات حول تصريحات وزيرها حسين مجلي‏

09:48 - 15 تشرين أول / فبراير 2011

ليبرمان يطالب الأردن توضيحات حول تصريحات وزيرها حسين مجلي‏

فلسطين اليوم-ترجمة خاصة

في أعقاب دعوة وزير العدل الأردني حسين مجلي الإفراج عن منفذ عملية قتل الإسرائيليات طالبت "إسرائيل" اليوم الثلاثاء الادرن الحصول علي توضيحات.

وقالت وزارة الخارجية  الصهيونية خلال تصريحات  لإذاعة الاحتلال بأنها ترى في دعوة الوزير الأردني إعلان خطير جاء علي لسان وزير القانون والعدل, والاحتلال الآن يريد توضيحات وتتوقع بأن لا يتم الإفراج عن القاتل دقامسه.

وتجدر الإشارة إلى أن وزير العدل الأردني الجديد حسين مجلي شارك في اعتصام جرى ظهر أمس الإثنين أمام وزارة العدل للمطالبة بالإفراج عن الجندي أحمد الدقامسة الذي يقضي عقوبة السجن المؤبد لإدانته بقتل طالبات "إسرائيليات" قبل أربعة عشرة عاما.

وقال مجلي، وهو نقيب سابق للمحامين وترأس هيئة الدفاع عن الجندي الدقامسة إبان محاكمته ودفع ببراته، في كلمة له في الإعتصام "قضية الجندي الدقامسة في مقدمة أولوياتي منذ إستلامي منصب وزير العدل... انه بطل".

وتابع "هذه القضية امتحان لي وسأبذل كل جهدي للإفراج عنه" ودعا إلى تنفيذ الإعتصام نقابيون وحزبيون كما شارك في الإعتصام عدد من أفراد عائلة الجندي الدقامسة.

وقال مجلي، انه شارك في الإعتصام بصفته وزيرا للعدل وبصفته رئيس هيئة الدفاع عن الجندي الدقامسة، وقال "لا تعارض أبدا أنا امارس قناعاتي التي أؤمن بها".

وقال مجلي "لو كان يهوديا قتل عربا لكانوا بنوا له تمثالا في بلده بدلا من سجنه".

وتابع "أنا مصر على رأيي في إستمرار الدفاع عن الدقامسة والمطالبة بالإفراج نه ولن يمنعني منصبي عن ذلك".

وكان أحمد الدقامسة أطلق الرصاص من رشاشه أثناء خدمته على مجموعة من الطالبات "الإسرائيليات" اللواتي كن يقمن برحلة مدرسية في منطقة الباقورة الحدودية في تموز/ يوليو من العام 1997، ما ادى إلى مقتل 7 طالبات وإصابة عدد اخر بجروح.

 

انشر عبر