شريط الأخبار

قطاع غزة يوجه استغاثة عاجلة للمجلس العسكري الأعلى في مصر

10:58 - 13 تشرين ثاني / فبراير 2011


قطاع غزة يوجه استغاثة عاجلة للمجلس العسكري الأعلى في مصر

فلسطين اليوم-غزة

طالب محمود الشوا رئيس جمعية أصحاب شركات البترول في قطاع غزة، المجلس العسكري الأعلى والحكومة المصرية سرعة التدخل لحل الأزمة الاقتصادية المتفاقمة في قطاع غزة، خصوصا تزويد القطاع بما يحتاجه من الوقود وذلك بشكل رسمي وليس عبر الأنفاق.

وأضاف الشوا في حديث خاص "لوكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، أن للغزيين حقوق الجار على مصر نظرا للعلاقة التاريخية المتميزة بين مصر وفلسطين.

وأشار الشوا، إلى وجود 29 محطة غاز في القطاع ولا توجد في أي واحدة منها غرام واحد من الغاز، مبينا بأنه وعلى مدار 3 أشهر تمكن القطاع الخاص الفلسطيني من إدارة الأزمة دون أن يشعر بها المواطن الغزي لدرجة أذهلت الطرف الصهيوني نفسه.

وحول كيفية إدارة هذه الأزمة، قال الشوا إن ذلك اعتمد على توزيع الغاز حسب الكثافة السكانية في القطاع، مضيفا بأن شركات البترول لن تستطيع الاستمرار في إدارة الأزمة أكثر من ذلك.

وأكد الشوا حاجة قطاع غزة الماسة الآن إلى 300 طن غاز نظرا للكميات الهزيلة جدا التي يسمح الطرف الصهيوني بدخولها للقطاع عبر معبر كرم أبو سالم.

وحول التحسن النسبي في توفر السولار والبنزين المصري بغزة، أوضح الشوا بأننا بحاجة إلى حل هذه الأزمة جذريا لعدم وجود ضمانات كافية بتدفق المحروقات من مصر بانتظام.

كما وجه الشوا رسالة عاجلة لرئيس السلطة محمود عباس ورئيس حكومة رام الله سلام فياض من أجل التدخل العاجل لحل مشكلة المحروقات في غزة بشكل جذري.

 

 

انشر عبر