شريط الأخبار

تليجراف: خلع مبارك يهز ممالك المنطقة

11:53 - 12 تشرين أول / فبراير 2011

تليجراف: خلع مبارك يهز ممالك المنطقة

فلسطين اليوم- وكالات

قالت صحيفة بريطانية: إن سقوط رئيس أقوى وأكبر دولة من حيث عدد السكان في العالم العربي يعتبر حدثاً مهماً جداً، لكن عواقبه على المنطقة والبلد التي عاشت في ظل نظام الطوارئ منذ عام 1981من الصعب فهمها، خاصة وأن الذعر سيهز عروش الممالك والدول في كل أرجاء المنطقة.

 

وتحت عنوان "فجر مصر الجديد" علقت صحيفة الـ"ديلي تليجراف" في افتتاحيتها على ما جرى في مصر قائلة إن حقيقة الإطاحة بمستبد طال حكمه، في أعقاب الرحيل السريع نسبياً للرئيس التونسي زين العابدين بن علي الشهر الماضي، تعني أن الذعر سيتنامى في عواصم المنطقة ومنها إسرائيل.

 

وتضيف الصحيفة إن تنحي مبارك وقبله زين العابدين بن علي سيجبر دول المنطقة على إطلاق موجة إصلاحات غير مسبوقة،ونقلت عن جو بايدن، نائب الرئيس الأمريكي قوله:" إن التطورات ورياح التغيير لا تهب على مصر فقط بل ستشمل دول المنطقة أيضا".

 

وقال أحد المسؤولين الإمريكين قوله إن :" رحيل مبارك ترك إسرائيل، التي وقفت وراءه واحدها في قلة من الحلفاء، وهذا جعلها في مأزق حقيقي.. ولكن من المهم جدا استخلاص استنتاجات فورية".

 

وبحسب الصحيفة فإن هناك آمالاً في مصر نفسها بأن تؤدي استقالة الرئيس مبارك إلى انتقال سلس إلى الديمقراطية ولكن حتى لو كان الانتقال سلساً، فإن هذا لايعني بالضرورة أنه سيكون سريعاً.

 

وتقول الصحيفة إنه لا يوجد شك بأن ما يهلل له باعتباره نصراً لقوة الشعب ما هو في الجوهر سوى استيلاء للجيش على السلطة، وتمضي الصحيفة قائلة: إنه في غياب معارضة تتمتع بالشرعية، فإن المجلس الأعلى للقوات المسلحة يمثل المؤسسة الوحيدة القادرة على ملء الفراغ". وبرأي الصحيفة فإن أحداث الأمس قد تكون بداية لأزمة تعيشها مصر وليس نهاية لها.

 

وتختم الصحيفة افتتاحيتها بدعوة الغرب إلى عدم التدخل في شؤون مصر مذكرة إياه بعواقب ما حصل قبل ثلاثين عاماً في إيران عندما تم اختطاف الثورة التي بدأت علمانية من قبل الإسلاميين.

انشر عبر