شريط الأخبار

رسالة شديدة السخونة من القيادي المصري مجدي حسين لفصائل المقاومة بغزة

03:52 - 10 تشرين أول / فبراير 2011


رسالة شديدة السخونة من القيادي المصري مجدي حسين لفصائل المقاومة بغزة

فلسطين اليوم-خاص

طالب الأمين العام لحزب العمل الإسلامي المصري مجدي حسين من فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، عدم الانجرار لأي استفزاز صهيوني حاليا، لأن حكومة الاحتلال الصهيوني تريد حرف الأنظار عن الثورة المصرية و"مساعدة نظام مبارك الذي يعاني من سكرات الموت على البقاء بأي طريقة".

وأضاف حسين في حديث خاص "لوكالة فلسطين اليوم الإخبارية" أنه حتى لو سقط شهداء في فلسطين، فمن مصلحتنا الحفاظ على الهدوء في هذه المرحلة بالذات.

وثمن حسين جهود حكومة غزة، للحفاظ على الحدود المصرية الفلسطينية وتأمينها من أي أعمال عبثية قد تستخدمها حكومة نتنياهو كذريعة لخلط الأوراق.

وأكد حسين أن الثورة المصرية ستغير وجه المنطقة، مشيرا إلى أن واشنطن وتل أبيب منزعجتين بشدة، لأن نجاح الثورة يعني ضرب التطبيع مع العدو الصهيوني وفشل المشروع الأمريكي في المنطقة.

وحسب حسين، الذي يتابع صحافة العدو بانتظام، فإن من يريد أن يتأكد من سر الاهتمام الصهيوني بالثورة المصرية فليقرأ الصحف الصهيونية.

ووعد حسين الجميع، بأن الثورة المصرية لن تتراجع بأي حال من الأحوال وبأن غدا مشرقا جديدا لكل الشرفاء في هذا العالم ترتسم ملامحه في أرض الكنانة وفي قاهرة المعز.

جدير بالذكر أن حسين قد أفرج عنه قبل أسبوعين، بعد أن قضى عامين في السجون المصرية بتهمة زيارة قطاع غزة بعد الحرب الصهيونية الأخيرة على القطاع بدون تصريح من السلطات المصرية، وقد انتخبته حركة كفاية منسقا عاما لها قبل إطلاق سراحه بفترة وجيزة.

 

انشر عبر