شريط الأخبار

كتائب المجاهدين: التصعيد الصهيوني لا ينم إلا عن إفلاس لقادة العدو

04:42 - 09 حزيران / فبراير 2011

كتائب المجاهدين: التصعيد الصهيوني لا ينم  إلا عن إفلاس لقادة العدو

 فلسطين اليوم - غزة

 استنكرت كتائب المجاهدين، أحد أذرع المقاومة الفلسطينية في غزة استمرار الاحتلال الصهيوني في عدوانه الإجرامي ضد قطاعنا الحبيب، من خلال استهدافه لعدة أهداف في مدينة غزة أمس وفي الأيام الماضية.

و قال المتحدث باسم الكتائب، أبو بلال، في تصريح صحفي: "ان العدو من خلال هذا العدوان يعلن مجدداً عن نيته المبيتة للغدر بالشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة, التي تأتي بالتزامن مع عمليات التهويد والضم والتوسع في ضفتنا الباسلة وقدسنا المباركة, بالإضافة لمسلسل القتل والإرهاب الجماعي".

و أشار أبو بلال الى ان العدو بالإعلان مراراً و تكراراً عن تخصيصه مبالغ ضخمة لإنشاء ما يسمى بالقبة الحديدية  بمسميات أخرى للحد من صواريخ المقاومة وإبطال مفعولها ليرفع من معنويات جنوده وشعبه المهزوم.

و أكد الناطق على حق شعبنا الثابت في الرد علي جرائم العدو وسجل العقاب المفتوح، مشدداً على أن خطط التحصين التي يخطط ويعمل لها للمغتصبات المحاذية لقطاعنا لن تجدي نفعاً ولن تحمي مستوطنيه.

كما أكد على جاهزية مجاهدي المقاومة لصد أي عدوان أو حماقة قد يرتكبها العدو المجرم.

و دعا ابو بلال فصائل المقاومة بكافة مجـاهديها أخذ أقصى درجات الحيطة والحذر، موضحاً أن الوحدة السياسية والميدانية ضرورة ملحة لمواجهة العدو المفسد.

انشر عبر