شريط الأخبار

سلطة جودة البيئة تواصل حملاتها التوعوية بالقضايا الإشعاعية و تصل إلى المناطق المهمشة

11:18 - 09 حزيران / فبراير 2011

سلطة جودة البيئة تواصل حملاتها التوعوية بالقضايا الإشعاعية و تصل إلى المناطق المهمشة

فلسطين اليوم-غزة

انتهت سلطة جودة البيئة من تنفيذ المرحلة الأولي من مشروع "توعية الجمهور بالقضايا الإشعاعية" مستهدفة في ذلك جميع محافظات قطاع غزة من الشمال وحتى الجنوب .

وأشار د.يوسف إبراهيم رئيس سلطة جودة البيئة بأن السلطة تعمل جاهدة على تحقيق هدفها الأمثل وهو الارتقاء بالواقع البيئي وذلك بمواصلة حملات التوعية للجمهور الفلسطيني الذي يعتبر الأساس في تنمية وحماية بيئتنا الفلسطينية و المحافظة عليها.

 من جهته أكد م. طارق الهباش منسق المشروع أن ذلك يأتي في سياق الحملات التوعوية والتي تسعى سلطة جودة البيئة من خلالها إلى الارتقاء بمستوى الوعي البيئي بكافة القضايا البيئية في فلسطين، وحرصا منها في الحفاظ على البيئة الفلسطينية و العمل على تنمية وتطوير الواقع البيئي الفلسطيني موضحا أن السلطة قامت باستهداف بعض المناطق المهمشة في قطاع غزة ضمن حملة التوعية، وذلك إيمانا منها بضرورة توفير الوعي البيئي في كافة المناطق الفلسطينية دون استثناء .

وقامت بتوزيع كتيب خاص بمشروع "توعية الجمهور بالقضايا بالإشعاعية" وهو بعنوان "الإشعاع، ماهيته، تطبيقاته و آثاره"ويتناول هذا الكتيب شرح تفصيلي ميسر عن تعريف الإشعاعات واستخداماتها وتطبيقاتها المختلفة في كافة المجالات، كما وقد تم إضافة البروتوكول الفلسطيني الخاص بالاشتراطات البيئية لتركيب محطات تقوية الهاتف الخليوي بعدما لوحظ أن نسبة كبيرة من المواطنين يعتقدون بأن تركيب مثل هذه المحطات يتم بطريقة عشوائية دون الالتزام بشروط التركيب الصحيحة والتي تضمن سلامة المواطن الفلسطيني كما وأنه ليست هناك أي رقابة حكومية على التركيب، ويأتي نشر البروتوكول الفلسطيني للاشتراطات البيئية لتركيب محطات تقوية الهاتف الخليوي من منطلق الشفافية و التأكيد للجمهور على أن سلطة جودة البيئة تعمل دائما و أبدا للمحافظة على صحة المواطن وسلامته وسلامة البيئة الفلسطينية وتنميتها.

وفي السياق نفسه أضافت سلطة جودة البيئة من خلال ورش العمل التوعوية شرحا مبسطا عن ماهية الفسفور الأبيض وما هي طرق السليمة للتعامل معه في حال التعرض لهذه المادة، وذلك بعدما لوحظ أن نسبة كبيرة من المواطنين يعتقدون بأن هذه المادة مشعة، فكان لابد من توضيح هذه  القضية للجمهور لأن المعرفة بالشيء تعد الخطوة الأولي في طريق التعامل السليم معه.

انشر عبر