شريط الأخبار

فالدانو..رونالدو هو دي ستيفانو القرن الحادي والعشرين وليس ميسي

04:48 - 07 تشرين أول / فبراير 2011

 

 

مدريد/ قال خورخي فالدانو المدير العام لفريق ريال مدريد الذي ينافس في دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم ان كريستيانو رونالدو مهاجم الفريق هو الوريث الحقيقي لالفريدو دي ستيفانو وليس ليونيل ميسي لاعب فريق برشلونة.

 

وعقد كيكي سانشيز فلوريس مدرب فريق اتليتيكو مدريد مقارنة يوم السبت الماضي بين ميسي افضل لاعب في العالم ودي ستيفانو احد عظماء نادي ريال مدريد عقب تسجيل المهاجم الارجنتيني رابع ثلاثية له هذا الموسم في المباراة التي فاز فيها برشلونة على اتليتيكو 3- صفر.

 

وسجل رونالدو اغلى لاعب في العالم هدفين في المباراة التي فاز فيها ريال على ضيفه ريال سوسيداد 4-1 امس الاحد وقال فالدانو مهاجم ريال مدريد والارجنتين السابق ان اللاعب الدولي البرتغالي هو دي ستيفانو القرن الحادي والعشرين.

 

وقال فالدانو في مقابلة تلفزيونية "انه ليس ميسي ولكن كريستيانو رونالدو الذي يبدو اكثر قربا من نفس الاسلوب (الخاص بدي ستيفانو)".

 

واضاف "انه لاعب في غاية الاهمية وهو قريب من صناعة التاريخ في هذا النادي".

وتابع "لن نبادل كريستيانو بأي لاعب آخر على الرغم من انه يجب على المرء ان يعترف بانه وميسي لاعبان متميزان وهما يشكلان اضافة قوية لدوري الدرجة الاولى الاسباني".

 

وسجل برشلونة رقما قياسيا جديدا لعدد الانتصارات المتتالية في الدوري والبالغة 16 انتصارا وذلك يوم السبت الماضي ليحطم الرقم المسجل باسم غريمه التقليدي ريال مدريد في موسم 1960-1961 تحت قيادة نجمه الشهير دي ستيفانو الذي يعد واحدا من اعظم اللاعبين على مر العصور.

 

وساعد دي ستيفانو (84 عاما) الفريق على الفوز بأول خمسة القاب على صعيد كأس اوروبا في الفترة من 1956 الى 1960 وسجل 418 هدفا في 510 مباريات وبات لاحقا مدربا للفريق.

 

ودفع الهدفان اللذان سجلهما رونالدو امام سوسيداد اللاعب البرتغالي لمعادلة رقم ميسي من الاهداف والبالغ 24 هدفا ليتقاسما صدارة هدافي الدوري الاسباني بعد اقامة 22 مباراة هذا الموسم.

 

ومن المقرر ان يتجدد الصراع بين اللاعبين على الصعيد الدولي بعد غد الاربعاء عندما تلعب البرتغال امام الارجنتين في مباراة ودية بسويسرا.

 

 

ريال يتنزّه في البرنابيو ويسحق سوسيداد

 

حقق فريق ريال مدريد فوزاً مقنعاً على ملعبه "سانتياغو برنابيو" بتغلبه على ريال سوسيداد 4-1، اليوم الأحد، في المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

 

ورفع ريال مدريد رصيده إلى 54 نقطة في المركز الثاني بفارق سبع نقاط خلف برشلونة المتصدر والذي تغلب على أتلتيكو مدريد 3-صفر مساء أمس السبت في المرحلة نفسها.

 

وسجل الأهداف الأربعة لريال مدريد، ريكاردو كاكا في الدقيقة السابعة وكريستيانو رونالدو (هدفان 20 و41) وإيمانويل أديبايور (89) بينما جاء هدف ريال سوسيداد بتوقيع ألفارو أربيلوا (72) عن طريق الخطاء في مرمى فريقه.

 

واقتسم البرتغالي كريستيانو رونالدو بذلك صدارة هدافي الدوري الإسباني مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب برشلونة برصيد 24 هدفاً لكل منهما.

 

وفي لقاء آخر أحرز أريتز أدوريز وتينو كوستا هدفين في الدقيقتين 43 و53 ليفوز فالنسيا على إيركوليس 2-صفر ويعزز موقعه في المربع الذهبي للمسابقة.

 

وارتفع رصيد فالنسيا الذي حقق فوزه السادس في آخر سبع مباريات إلى 44 نقطة متأخراً بنقطة واحدة عن فياريال صاحب المركز الثالث بينما تجمد رصيد إيركوليس عند 22 نقطة في المركز الخامس عشر.

 

وفي وقت سابق اليوم سقط فريق إشبيلية في فخ التعادل السلبي على ملعبه أمام ملقا.

وحصد كل من الفريقين نقطة واحدة بالتعادل ليرفع إشبيلية رصيده إلى 31 نقطة في المركز السابع مقابل 18 نقطة لملقا في المركز العشرين الأخير.

 

انشر عبر