شريط الأخبار

مجدداً: الاحتلال يرفض طلب مصر لزيادة عدد قواتها في سيناء

08:40 - 07 تشرين أول / فبراير 2011

 مجدداً: الاحتلال يرفض طلب مصر لزيادة عدد قواتها في سيناء

فلسطين اليوم-وكالات

ذكرت مصادر رفيعة المستوى في الجيش الاحتلال أنها رفضت في الأسبوع الماضي طلبا ثانيا من مصر لنشر المزيد من قواتها في شبة جزيرة سيناء.

ونقلت صحيفة "جيروزاليم بوست" في موقعها الالكتروني اليوم الإثنين عن المصادر قولها ان وزارة الحرب ومكتب رئيس الوزراء "الإسرائيلي" رفضا الطلب الذي تقدمت به مصر لنشر قوات إضافية في سيناء.

وكانت "إسرائيل" سمحت في الاسبوع الماضي للجيش المصري بنشر كتيبتين قوامهما 800 جندي في منطقة شرم الشيخ بالقرب من رفح المقسمة بين سيناء وقطاع غزة وذلك للمرة الأولى منذ توقيع معاهدة السلام في عام1979 على خلفية الفوضى المتزايدة في مصر. وبموجب المعاهدة ، أعادت "اسرائيل" سيناء الى مصر مقابل موافقة القاهرة على نزع سلاحها.

وقال مصدر عسكري كبير: "لا نريد ان تبدو معاهدة السلام وكأنها لا معنى لها وبصفة خاصة في وقت يشهد تغييرا للنظام في مصر قد يلغى المعاهدة كلية".

وتشعر "اسرائيل" بالقلق من أن تتولى جماعة الإخوان المسلمون السلطة في مصر وتنفذ تهديدها بإلغاء معاهدة السلام.

وأضاف المصدر ان الاحتلال لايمكن ان يسمح بانتهاك كامل للمعاهدة في وقت تناشد فيه المجتمع الدولي بان يضمن الحفاظ عليها حتى في حالة تغيير النظام في مصر.

وقال مسؤولون عسكريون ان الجيش المصري طلب نشر القوات في سيناء بسبب تزايد تهديد البدو.

انشر عبر