شريط الأخبار

البردويل: مطلوب عدة خطوات من السلطة لتذليل العقبات بعد وثائق الجزيرة

05:59 - 06 تموز / فبراير 2011

البردويل لـ فلسطين اليوم: مطلوب عدة خطوات من السلطة لتذليل العقبات بعد وثائق الجزيرة

فلسطين اليوم: غزة

أكد القيادي في حركة حماس الدكتور صلاح البردويل أن الوضع الراهن غير مهيأ لإحداث اختراق في الملف الفلسطيني عقب ما كشفته وثائق الجزيرة من تفريط المفاوض الفلسطيني بالحقوق الفلسطينية الأساسية "القدس واللاجئين وغيرها.

وقال البردويل لـ فلسطين اليوم رداً على دعوة رئيس السلطة محمود عباس لحركة حماس بالاحتكام إلى صناديق الاقتراع، قال "إن الحركة لم تتلق أي دعوة رسمية من عباس سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، بخصوص هذا الإجراء، موضحاً أن حركة حماس لا تخشى الانتخابات ومستعدة لخوضها. وأشار إلى أن الانتخابات الأخيرة التي جرت وشهد العالم على شفافيتها ونزاهتها وفازت بها حماس لم تعترف بها "السلطة الفلسطينية وأمريكا وإسرائيل" وانقلبوا عليها وبدأوا بالتضييق على الحركة بدءاً من فرض شروط الرباعية وحصار غزة وأخيرا الحرب.

وأضاف أن حركة حماس هي من تدعو إلى انتخابات حرة ونزيهة وشفافة، وتساءل عن الضمانات لاحترام نتائج الانتخابات ؟.

وتابع أن الوضع الراهن صعب بعد ما كشفته الوثائق من تنازل المفاوض الفلسطيني عن الحقوق الفلسطينية، موضحاً أن المطلوب من السلطة لتذليل العقبات هو الاعتراف بفشل المفاوضات ووقفها تماماً والعودة إلى الصف الفلسطيني، وإيجاد استيراتيجية وطنية جديدة، وتحشيد الأمتين العربية والإسلامية لمواجهة العدوان الصهيوني.

وأوضح أن القفز على هذه الاستحقاقات أمر غير مقبول على الاطلاق.  مشيراً إلى ان انتزاع الكلمات من سياقها ما هو الا تدليس ومحاولة للهروب من الحقيقة.

وأوضح أن الحل كان في إيجاد صيغة شاملة للمصالحة تتناول إصلاحات في إعادة الانتخابات، صياغة الأجهزة الأمنية الفلسطينية، وتشكيل حكومة وحدة وطنية، ومصالحة اجتماعية داخلية. وتم الاتفاق على هذه الرزمة ثم بدأت تغيرات تجري على الصيغ وجلسنا من أجل صيغ جديدة فلسطينية ثم انقطع هذا الأمر.

وأعرب عن استعداد حركته لمصالحة شاملة تكون الانتخابات جزءً منها لتوحيد الشعب ضد الاحتلال، موضحاً أن ذلك بحاجة لجهود وليس مبادرات عبر وسائل الإعلام.

انشر عبر