شريط الأخبار

الأنفاق تعمل بشكل عكسي

10:04 - 06 تشرين أول / فبراير 2011

الأنفاق تعمل بشكل عكسي

فلسطين اليوم-(تقرير خاص)

أكد العديد من المواطنين وعمال الأنفاق برفح أن الأنفاق ومنذ بدء أحداث مصر كانت تعمل بشكل جزئي ولكن وليس بالشكل الذي كان في السابق , حيث أصبحت البضائع تسير بشكل معاكس فبدل من التهريب من مصر لغزة أصبح سكان القطاع يهربوا من القطاع لمساعدة سكان رفح المصرية وخاصة بعد نفاذ العديد من المواد الغذائية والقمح.

 

وقال العديد من تجار الأنفاق لوكالة "فلسطين اليوم" ان الأنفاق أصبحت هي المتنفس للمنطقة الحدودية بمصر وخاصة بعد تقطع الطرق وعدم قدرة المواد الغذائية من الوصول لسكان الحدود , وخاصة بعد فرض حضر التجول بصورة مبكرة وإرتفاع تكلفة توصيل المواد الغذائية نتيجة إحتكار التجار وارتفاع تكلفة سيارات النقل.

 

قال أبو سعيد احد تجار الأنفاق انه قاوم  بإعداد شحنة من المواد الغذائية سواء من الاجبان واللحوم والبقوليات وإرسالها وفقاً لطلب العديد من التجار هناك .

 

وقال بشئ من الفخر " القطاع المحاصر يستطيع ان يساعد بالرغم من قلة المواد الغذائية وان يساعد أشقائه المصريين الذين وقفوا دوماً الي جانب غزة .

 

وعن طبيعة المواد التي يتم تهريبها من غزة لمصر" قال "احمد" احد العمال يتم تهريب الدقيق والمربى والسكر والشاي وبعض المواد الغذائية , منوهاً الي أن الانفاق بدأت منذ الأمس بالعودة للعمل بشكل جزئي ولكن بصورة قليلة.

 

حيث أشار الي تمكنهم من تهريب كمية من الوقود ما مكن بعض محطات الوقود من فتح أبوابها مجدداً أمام الزبائن.

 

وأشار الى انه تم بالأمس إدخال كمية قليلة جداً من البنزين على ان يتم إدخال كميات اكبر خلال الأيام القادمة حسب الوعود من الجانب المصري .

 

ويأمل المواطن الغزي البسيط أن تعود الأنفاق للعمل مجدداً وان لا يتعرض القطاع لاي نوع من الازمات وخاصة بعد نفاذ كافة محطات القطاع من البنزين والذي يعتبر الشريان الرئيسي في القطاع.

انشر عبر