شريط الأخبار

حماس تدين زج اسمها في أحداث مصر وتنفي صلتها بتفجير أنابيب الغاز في العريش

05:25 - 05 تموز / فبراير 2011

حماس تدين زج اسمها في أحداث مصر وتنفي صلتها بتفجير أنابيب الغاز في العريش

فلسطين اليوم: غزة

نفت حركة حماس أن يكون لها أي صلة بحادث تفجير أنابيب الغاز الواقعة في مدينة العريش المصرية كما دانت الحركة أن يتم الزج باسمها في أحداث مصر.

وقالت الحركة في بيان لها:"إن الحركة ننفي نفياً قاطعا أي صلة لها بمثل هذه الأعمال التي تحدث في مصر الشقيقة"، مؤكدة أن سرعة اتهام الاحتلال للحركة بتفجير هذه الأنابيب، دليل على تورطه بهذا الحادث الإجرامي، بهدف زعزعة أمن مصر، والوقيعة بين مصر وحركة حماس.

وأكدت الحركة رفضها التدخل في الشأن الداخلي لأي دولة أخرى وحرصها على أمن مصر الشقيقة وعدم السماح بنقل المعركة عن مسارها الحقيقي وهو تحرير فلسطين من الاحتلال الإسرائيلي.

ودانت الحركة كل التصريحات التي تصدر من مصادر إعلامية مشبوهة تتساوق مع الاتهامات الإسرائيلية الصادرة عن الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية.

وفي سياق منفصل وحول ما نشرته صحيفة الأخبار المصرية من اتهامات لعناصر من حركة حماس بالتورط في أحداث مصر أعرب الدكتور صلاح البردويل، القيادي في حركة حماس عن استغرابه من المحاولات المتكررة من بعض الجهات الإعلامية في مصر، للزج بحركة حماس وبالشعب الفلسطيني في خضم الأحداث والحراك الشعبي في مصر، وان ما جرى هو أمر مستغرب.

وقال البردويل: إن الزج بحركة حماس والشعب الفلسطيني بأحداث مصر، هدفه الإساءة للحركة واستعداء الغرب عليها والهروب من التشخيص الموضوعي لما يحدث في مصر، وتصدير الأزمة إلى قطاع غزة.

وجدد البردويل، تأكيده على سياسة حماس، بعدم التدخل في الشأن الداخلي، لأي دولة عربية أو غير عربية، وعدم نقل المعركة، من داخل فلسطين، إلى أي ساحة أخرى.

ودان البردويل، كل هذه الاتهامات الملفقة، مطالبا صحيفة الأخبار بكف يدها عن الشعب الفلسطيني، والالتفات إلى مطالب الشعب المصري.

حماس تؤكد التزامها الاستراتيجي بعدم التدخل بالشأن المصري: قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" إن ما نشرته المخابرات البريطانية حول تورط وزارة الداخلية المصرية في تفجير كنيسة القدسيين في الإسكندرية. يؤكد مصداقية ما قالته الحركة والتزامها الاستراتيجي بعدم التدخل في الشأن الداخلي لأي من الدول العربية.

انشر عبر