شريط الأخبار

سرايا القدس: سنتعامل مع أي حماقة قد يفكر الاحتلال بارتكابها

09:11 - 05 تشرين أول / فبراير 2011

سرايا القدس تختتم دورة (الريح العاصف) لسلاح الإسناد بغزة

فلسطين اليوم-وكالات

نظمت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ( كتيبة جنوب غزة ) أمس الجمعة الحفل الختامي لتخريج دورة ( الريح العاصف ) لوحدة سلاح الإسناد التابعة لها.

واشتمل الحفل الختامي الذي أقيم في احد مواقع التدريب الخاصة بالسرايا في مدينة غزة على تدريب بالذخيرة الحية من مختلف الأسلحة التي تستخدمها وحدة الإسناد خصوصا الأسلحة المتوسطة وقذائف RBG وقذائف الهاون من عيارات مختلفة والعبوات الناسفة من طراز "زلزال 1و2 و3".

وقام المجاهدون المتخرجون من هذه الدورة بإطلاق عشرات قذائف الـ RBG والهاون وصليات مكثفة من الأسلحة الرشاشة المتوسطة وتفجير عدد من العبوات الناسفة في ترجمة عملية لما تم التدرب عليه طيلة فترة الدورة التي استمرت عدة أسابيع.

وقد حضر الحفل ثلة من قادة سرايا القدس في جنوب مدينة غزة الذين أشادوا من جانبهم بالقدرة القتالية العالية التي أظهرها المتخرجون وتم ترجمتها على الميدان، حيث أشار الأخ "أبو أحمد" "مسئول السرايا في منطقة جنوب مدينة غزة" إلى أن سرايا القدس وبكافة تشكيلاتها العسكرية أصبحت على جهوزية تامة للتعامل مع أي حماقة قد يفكر العدو بارتكابها ضد قطاع غزة الصامد.

وأكد على أن "وحدة الإسناد" التابعة للسرايا تطورت كثيرا خلال الأشهر الماضية سواء كان ذلك على مستوى الخبرة القتالية التي يتمتع بها منتسبوها أو على صعيد الإمكانيات العسكرية التي تمتلكها.

وفي نهاية الحفل تم تكريم جميع الأخوة الذي شاركوا في هذه الدورة سواء أكانوا من المتدربين أو المشرفين عليها.

انشر عبر