شريط الأخبار

إصابة ستة صحفيين و36 مواطناً في باب العامود بعد مواجهات مع الاحتلال

07:45 - 04 آب / فبراير 2011

إصابة ستة صحفيين و36 مواطناً في باب العامود بعد مواجهات مع الاحتلال

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

أصيب اليوم الجمعة، ست وثلاثون مواطناً من بينهم 6 صحافيين مقدسيين من بينهم صحفية، ومصور صهيوني ومسعفيين من الإغاثة الطبية في رأس العامود  شرق القدس المحتلة، خلال المواجهات التى اندلعت عقب انتهاء صلاة الجمعة بين الشبان المقدسيين وجنود الاحتلال.

وعُرف من بين المصابيين، المسعفين  وليد سيراوي وقيس كمال إصابة برصاص مطاط باتجاه ركبة الرجل، والصحفيين، ديالا جويحان مراسلة وكالة قدس نت للانباء، وموقع العرب وصحيفة كل العرب، والمصور محفوظ أبو ترك، ومصور جريدة القدس محمود عليان، والمصور معمر عوض مصور لوكالة يابانيه، ومصور موقع سلوان نت محمد أبو سنينة، وإصابة المواطنين ما بين إطلاق القنابل الغاز والرصاص المطاطي.

وقالت الصحفية جويحان:"تفاجئنا بإطلاق قنبلة باليد على رأس صحفي وقنابل غاز أخرى على الصحفيين، ومن ورائهم مما جعلهم محاصره في  الغاز المتصاعد من قبل القنبلتين التي ألقيت من شرطة الاحتلال".

وأشارت جويحان، إلى أن قنبلة الغاز أطلقت  اتجاه الصحفيين بشكل متعمد و علي اثر ذلك أصيبت في حالة إغماء و نقلها للمستشفي و تم إسعافها.  

وما تزال المواجهات مستمرة في حي رأس العامود في سلوان وتستعمل القوات الصهيونية الغاز بكثافة مما أدى للعديد من الاختناقات بين صفوف المواطنين الفلسطينيين وما زال التوتر يسود عدة إحياء في سلوان وتواجد عسكري كثيف  وقد قامت القوات الإسرائيلية إغلاق المداخل المؤدية إلى البلدة  منذ ساعات الصباح الباكر.

 

انشر عبر