شريط الأخبار

الأسرى بغزة تدين استدعاء أمن الضفة لزوجة أسير في سجون الاحتلال للمقابلة

01:30 - 03 حزيران / فبراير 2011

الأسرى بغزة تدين استدعاء أمن الضفة لزوجة أسير في سجون الاحتلال للمقابلة

فلسطين اليوم – غزة

أدانت وزارة الأسرى والمحررين في الحكومة الفلسطينية غزة اليوم الخميس، قيام الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية المحتلة باستدعاء زوجة أسير في سجون الاحتلال للمقابلة .

وأوضحت الوزارة بأن الأجهزة الأمنية في قرية قبيا قضاء رام الله استدعت الحاجة "فاطمة شاكر " زوجة الأسير "حسين يعقوب الأجرب" والمعتقل وفى سجون الاحتلال منذ عام ونصف ويخضع للاعتقال الإداري، وكان قد أمضى في سجون الاحتلال 10 سنوات في اعتقالات سابقة.

وأشارت الوزارة إلى أن الأجهزة الأمنية بالضفة كانت قد هددت زوجة الأسير سابقاً باختطافها، علما ً أنها مريضة ومصابة بالجلطة .

واعتبرت الوزارة ممارسات الأجهزة الأمنية في الضفة من استدعاء زوجات الأسرى واختطاف أبنائهم، هو خيانة واضحة لقضية من أنبل واعدل القضايا الوطنية، وطعنة في الظهر لتضحيات ومعاناة الأسرى الذين ضحوا بالغالي والنفيس من اجل حرية شعبنا واستعاده حقوقه .

ودعت الوزارة أحرار وشرفاء شعبنا إلى إدانة هذه الممارسات من قبل الأجهزة الأمنية بالضفة، كما دعت المؤسسات المعنية والمهتمة بقضية الأسرى في سجون الاحتلال، الخروج عن حالة الصمت ورفع صوتها عالياً، واستنكار هذه التصرفات، التي كان في مقدمتها اختطاف الأسرى المحررين.

ونوهت إلى اختطاف الأجهزة الأمنية بالضفة خلال يناير فقط 157 أسيراً محرراً بعضهم اختطف قبل وصوله منزله يوم الإفراج عنه من سجون الاحتلال، وآخرين اختطفوا بعد عدة أيام من إطلاق سراحهم، وقالت الوزارة أن هذه الممارسات تدفع الاحتلال إلى ممارسة مزيد من القهر والإذلال والتضييق بحق الأسرى في  سجونه .

 

 

 

انشر عبر